مناشدات لاعادة الحياة الى متنزه الناصرية

تفتقر مدينة الناصرية الى وجود المناطق الترفيهية والمتنزهات التي تعد متنفسا للعوائل واطفالهم وبخاصة في ايام العطل والمناسبات والاعياد، في الوقت الذي يعاني متنزه الناصرية الرئيس اهمالاً حكومياً وبجدارة، ويعد احد أقدم واهم المناطق الترفيهية والسياحية في المحافظة لما يمتلكه من موقع يتوسط المدينة ويقع على ضفاف نهر الفرات. هذا الاهمال دعا العديد من المواطنين الى المطالبة باعادة تأهيله وترميمه، ولاسيما البحيرة الرائعة التي تتوسط المنتزه وهي جوهر جماليته لكنها تعاني اليوم جفافاً على الرغم من انها تطل على الفرات، كما ان الألعاب والنافورات والمجسرات غير موجودة، بالإضافة الى الكازينو ومسرح وسينما وملعب أطفال. لذا يطالب عدد من المواطنين الحكومة المحلية الجديدة بإعادة الحياة إلى متنزه الناصرية وترميم مرافقه الخدمية والصحية وتوسيعها والترويج السياحي لتعود كما كانت مكاناً ترفيهياً للعوائل والأفراد للاستمتاع بجمال مناظرها.

قد يعجبك ايضا المزيد عن المؤلف

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.