لجنة الخدمات تستبعد انجاز مشروع ماء الرصافة الكبير

 

اميرة زنكنة

كشفت عضو لجنة الخدمات والاعمار النيابية، النائبة أميرة عبد الكريم زنكنة، عن تلكؤ الشركة المنفذة لمشروع ماء الرصافة العملاق.

وقالت زنكنة لـ”المراقب العراقي”: ان “لجنة الخدمات والاعمار قامت بزيارة ميدانية لمشروع ماء الرصافة الكبير الذي تأخر عن موعد استكماله، للاطلاع على سير تنفيذه”.

وبينت انه “من خلال الزيارة للمشروع وجدنا تلكؤا وتقصيرا من قبل الشركة المنفذة”. وعزت عضو الخدمات النيابية تلكؤ “انجاز مشاريع الماء الكبيرة التي تحتاجها العاصمة بغداد، برغم وجود أموال مخصصة لها منذ مدة طويلة، الى سوء الإدارة واختيار الشركات غير الرصينة لتنفيذها”.

واشارت الى انها “ستتابع اعمال المشروع وتقديم توصيات لرئاسة البرلمان ولجنة النزاهة للنظر في اسباب التلكؤ والتقصير”.

ونوهت الى ان “أجوبة رئيس الشركة المنفذة للمشروع “عصام الاسدي” على تساؤلات الاعضاء خلال الجولة غير مقنعة”، داعية الحكومة الى “محاسبة المقصرين للحد من تلكؤ الشركات المنفذة للمشاريع الخدمية والاعمار”.

واستبعدت زنكنة ان “تكتمل اعمال المشروع نهاية عام 2015، مما يسبب استمرارا في شح المياه الصالحة للشرب في العديد من مناطق العاصمة بجانب الرصافة”.

ويعد مشروع ماء الرصافة من المشاريع الضخمة التي تشرف عليه أمانة بغداد والذي من شأنه ان يقضي على شح المياه في مدن “الصدر وبغداد الجديدة والغدير” وغيرها من المناطق المهملة والمتضررة وسيوفر (2,275) مليون متر مكعب يوميا من المياه الصالحة للشرب وربما سيضخ الفائض الى الاقضية المجاورة.

S.A

قد يعجبك ايضا المزيد عن المؤلف

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.