إتحاد الكرة يستغرب من تصريحات عصام حمد بطاقة للعبور وأخرى للتأهل تشعلان لهيب الجولة الأخيرة في الدوري الممتاز

opoi[pp

سيكون اليوم الاثنين يوما ساخنا للدوري الممتاز بكرة القدم. وسيشهد اليوم معرفة هوية الفريق الذي سيكون في الادوار النهائية للدوري الممتاز لكرة القدم، كما سيشهد كشف النقاب عن هوية الفريق الذي سيرافق فريق السليمانية لدوري الدرجة الاولى للموسم المقبل. ففي المجموعة الاولى سيحاول فريق الزوراء تحقيق الفوز على فريق زاخو بغية الاحتفاظ بموقع الصدارة وبالتالي سد الطريق على غريمه فريق القوة الجوية الطامح هو الاخر بنيل المركز الاول من اجل تحاشي فريق الشرطة في الادوار الختامية للدوري. وسيحاول فريق القوة الجوية انتزاع الفوز من ضيفه القادم من محافظة النجف، فريق نفط الوسط صاحب المركز الـ4، بانتظار اي تعثر لفريق الزوراء امام زاخو، لكن فريق نفط الوسط سيظهر مقاومة شديدة وصموداً كبيراً لان تحقيق الانتصار او التعادل سيضمن له بطاقة العبور الـ4 للادوار النهائية للدوري الممتاز العراقي وبغض النظر عن نتيجة مباراة الكرخ واربيل والتي ستجري في ذات التوقيت. وفي ذات المجموعة سيلتقي فريق نفط الجنوب صاحب المركز الـ3 بنادي كربلاء الذي يحتل المركز الـ8، وفي اخر مواجهات الاسبوع الاخير من اياب الدوري الممتاز، سيضيف الكرخ خامس الترتيب اربيل المتراجع والذي فقد كل امل له بالعبور للادوار النهائية للدوري، حيث يتعين على فريق الكرخ تحقيق الفوز ولا شيء سواه ومن ثم انتظار خسارة نادي نفط الوسط وليس التعادل امام نادي القوة الجوية بغية خطف تذكرة العبور للدوري النهائي. اما اهم مباريات الجولة الاخيرة للمجموعة الاولى فستجمع ما بين فريق مصافي الوسط صاحب المركز الـ9 ما قبل الاخير برصيد 14 نقطة وفريق الكهرباء متذيل اللائحة برصيد 13 نقطة، حيث سيخوض نادي المصافي المباراة بخياري الفوز اوالتعادل بينما يتعين على فريق الكهرباء تحقيق الفوز ولا شيء سوى الفوز اذا ما اراد البقاء في الدوري الممتاز لكرة القدم بالموسم المقبل. اما في المجموعة الثانية فلم يعد شيء خافٍ على احد بعد ان كشف كل شيء وعرفت هويات الفرق المتاهلة للادوار الختامية للدوري الممتاز، وفي ذات الوقت تم التعرف على هوية الفريق الهابط لدوري الدرجة الاولى الموسم المقبل وهو فريق السليمانية اثر انسحابه من مرحلة الذهاب بسبب الازمة المالية. من جهة اخرى استغرب الاتحاد العراقي لكرة القدم من التصريحات التي ادلى بها مدرب نادي الكرخ عصام حمد، التي أشار فيها إلى وجود تلاعب بنتيجة مباراة فريقي نفط الوسط وكربلاء التي انتهت بفوز الأول بهدفين مقابل لا شيء. وقال الناطق الرسمي، باسم اتحاد الكرة كامل زغير إن “الاتحاد يستغرب من تصريحات مدرب الكرخ عصام حمد، وقرر فتح تحقيق للوصول إلى الحقيقة”، مبينا أن “كرة القدم العراقية نظيفة، ولم تتعرض يوما إلى بيع ذمتها من اجل مصالح ضيقة كما التي أشار إليها المدرب حمد”. وأضاف أن “الاتحاد سيفتح التحقيق حول الأمر واذا ما ثبت ذلك فانه سيتخذ قرارا ضد الفاعلين إما اذا كان الأمر على العكس فلابد له من معاقبة مدرب الكرخ بسبب التصريحات التي ادلى بها مدعيا أن مدافع كربلاء تعمد لمس الكرة بيده داخل منطقة الجزاء ليمنح فريق نفط الوسط ضربة جزاء جاء منها هدف المباراة الاول”. يذكر ان البطاقة الرابعة في الفرق المتأهلة عن المجموعة الاولى لدوري الكرة الممتاز محصورة ما بين نفط الوسط والكرخ اذ يملك الاول ٢٨ نقطة والثاني ٢٥ نقطة وتبقى للفريقين مباراة واحدة يلعب نفط الوسط مع القوة الجوية والكرخ مع اربيل.

قد يعجبك ايضا المزيد عن المؤلف

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.