كهرباء «أبو دشير»

ابدى اهالي المحلة 852 زقاق 42 تذمرهم الشديد من اهمال دائرة الكهرباء المسؤولة عن محلتهم، المتمثل باعطائهم التيار البارد ضعيفا جداً، ما ادى الى احتراق معظم اجهزتهم الكهربائية والحاق الاضرار المادية الكبيرة بهم، فضلاً عن المخاطر التي تسببها تلك الحالة.

قد يعجبك ايضا المزيد عن المؤلف

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.