اللعبة الامريكية الجديدة

التحدي اﻻكبر في هذا الظرف العصيب من تاريخ عراقنا العظيم وشعبنا اﻻبي وفي ظل المخطط اﻻمريكي السعودي لتقسيم العراق والمنطقة ووضوح الصورة التي ينكرها اﻻغبياء من داخل البيت العراقي. يتوجب وقوف الجميع وخاصة قادة الشيعة وقادة الكتل التي بقي لها شرف وحرص على البلد بحزم وبلا تردد ضد هذا السلوك التخريبي الشرير، وان يتوحدوا ويعلنوها صرخة مدوية انهم يرفضون ذلك رفضا قاطعا ومهما كانت النتيجة فليس في الوطنية مماطلة وتهاون وان يعدوا العدة لمجابهة عدو شرس غادر فاجر جر الويلات على العراق وطنا وشعبا ومن يخرج عن هذا اﻻطار يجب لفظه في القمامة ومن اي جهة كان، فكفى مواربة واستحياء ومجاملة فاما ان نعيش بكرامة وسيادة واما ان نمـــــــوت بعز وشرف تتحدث عنا اﻻجيال اننا لم نبع وطننــــــا وسلاما ياشعب العراق.
Layth Majed

قد يعجبك ايضا المزيد عن المؤلف

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.