انتشار مرض اللوكيميا بنسبة 10بالمئة في الموصل وضواحيها

انتشار مرض

كشف مصدر طبي في نينوى، الاربعاء، عن ارتفاع نسبة الاصابة بمرض اللوكيميا بنسبة 10% مدينة الموصل وضواحيها.

وقال المصدر إن “نسبة الاصابة بمرض اللوكيميا في الموصل وضواحيها ارتفعت بنسبة 10% خصوصا خلال الاسابيع القليلة الماضية، وذلك بسبب عدم وجود فرق جوالة وصحية تقوم بلقاح الاطفال ورعايتهم في المدينة، اضافة الى هيمنة “داعش” على معظم اللقاحات والعقاقير الطبية وسيطرتها على المستشفيات بشكل كامل”.

وطالب المصدر “بتدخل عاجل وفوري لفرق طبية متخصصة لتقديم الحلول السريعة لسكان الموصل، فضلاً عن البدء بالعملية العسكرية المرتقبة لتحرير المدينة باسرع وقت ممكن”، مشيراً إلى أن “الاوضاع الصحية والانسانية اخذت تتزايد بشكل خطير جدا يوماً بعد يوم”.

ويعد مرض اللوكيميا “سرطان الدم” من الامراض الخطيرة التي تصيب الاطفال بنسبة اكبر من البالغين، ويؤدي الى تكسر كريات الدم الحمراء، مما يجعل المرضى يحتاجون الى تبديل الصفيحات الدموية كل اسبوع.

قد يعجبك ايضا المزيد عن المؤلف

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.