خبير: النظام الرئاسي أفضل من البرلماني لحكم العراق

filemanager

أكد الخبير القانوني طارق حرب، ان النظام الرئاسي أفضل من النظام البرلماني لحكم العراق بعد ما أخفقت تجربة الديمقرطية في ارساء الفكر الديمقراطي الصحيح، فيما بيّن ان الديمقراطية نجحت في العراق ولكنها تعرّضت الى الكثير من التشويه في استخدامها. وقال حرب في تصريح: “من الصعوبة تعديل الدستور العراقي من أجل تحويل نظام الحكم الى رئاسي إلا بتعديل الدستور الذي نص في المادة الأولى على ان نظام الحكم هو برلماني نيابي بالدرجة الأولى، لاسيما وان لجنة قد شكلت منذ عام 2005 لتعديل الدستور ولم تقدم لحد الآن أي شيء”، مشدداً على “ضرورة العمل بالنظام الرئاسي على اعتبار ان العراق متعدد الطوائف وهو نظام أشبه بالنظام الأمريكي”. وأضاف: أن “النظام البرلماني لا يفي بالغرض الرئيسي للدولة العراقية وهو نظام تترتب عليه أخطاء كثيرة، فضلاٌ على الطغيان في استعمال الديمقراطية الحديثة العهد على العراقيين”، موضحاٌ ان “النظام الرئاسي يحصر قرارات كثيرة بيد الرئيس فقط والأقل لدى الوزراء، سيما وان التجربة الديمقراطية لم يتم استخدامها بالشكل الأمثل في العراق لانها تعرّضت الى الكثير من التشوهات”. وتابع حرب: “ندعم استبدال النظام البرلماني بالنظام الرئاسي في الوقت الحالي لتغيير مجريات العمل على الساحة العراقية”.

 

قد يعجبك ايضا المزيد عن المؤلف

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.