العبادي يشيد بوقفة العلماء والقادة الامنيين لإستيعاب فتنة الأعظمية

show (1)

أشاد رئيس الوزراء حيدر العبادي، الخميس، بوقفة العلماء وقادة الامن في استيعاب فتنة الاعظمية وتطويقها. وذكر بيان للمجمع الفقهي العراقي، الذي زاره العبادي اليوم، تلقت وكالة /المعلومة/ نسخة منه، إن “العبادي زار المجمع الفقهي العراقي لكبار العلماء، مستنكراً ما جرى في مدينة الأعظمية من اعتداءٍ على جامع الإمام الأعظم، وحرق لمنازل المواطنين ولدوائر الوقف السني على يد ثلة مأجورة من المجرمين”، مشيداً العبادي بحسب البيان، “بوقفة العلماء والوجهاء والقادة الأمنيين في استيعاب الفتنة وتطويقها”.

وأكد المجمع في بيانه أن “الغرض من هذه الجرائم هو اشعال نار الفتنة الطائفية، والتي قام بها نفر ظال لايمكن احتسابه على جهة معينة، رغم الهتافات الموجهة لاهالي المنطقة والتي نستنكرها جملة وتفصيلا”.

ودعا المجمع الفقهي إلى “محاسبة المجرمين ووضع حدٍ لهذه التجاوزات وتعويض المتضررين من هذه الجريمة”.

في الوقت الذي أصدر رئيس الوزراء حيدر العبادي اوامره للقوات الامنية لاعتقال كل من يحاول زعزعة الأمن والحفاظ على أمن المواطنين وممتلكاتهم.

وذكر بيان لمكتب العبادي أن “اندساس ارهابيين بين الزوار أدى لاقتحام مبنى الاستثمار للوقف السني وليس الوقف نفسه أثر ادعاء بوجود حزام ناسف من قبل اهل الفتن”. وأضاف العبادي “على الفور تحركت القوات الامنية للسيطرة على الموقف في الاعظمية ، وان قيادة عمليات بغداد المتواجدة لديها اوامر من القائد العام للقوات المسلحة بالتعامل بكل حزم مع اية محاولة لزعزعة الامن والعمل على الحفاظ على امن المواطنين وممتلكاتهم”

قد يعجبك ايضا المزيد عن المؤلف

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.