أحزاب أردنية: تدريب الإرهابيين يورط عمان اكثر بالحرب على سوريا

11117483_833683966717455_873321747_n

أكد إئتلاف الأحزاب القومية واليسارية في الأردن رفضه للموقف الحكومي الأردني بتدريب ما يسمى “المعارضة السورية المعتدلة” على الأراضي الأردنية معتبرا أن هذا القرار يدفع لمزيد من توريط الأردن بالحرب على سوريا ويتعارض مع المصلحة الوطنية التي تتطلب الحفاظ على علاقة الأخوة والجوار معها وتوفير أجواء الحوار بين مكونات الشعب السوري وعدم زج الأردن بأحلاف تستهدف الدولة الوطنية السورية.

وافاد “المركز الفلسطيني للاعلام” ان الناطق الرسمي باسم أحزاب الإئتلاف سعيد ذياب قال خلال تصريح صحفي على أن “الائتلاف يرفض مشاركة الأردن بالحلف ضد اليمن وكان المطلوب أن يساهم الأردن في البحث عن صيغة للحوار تجمع مكونات الشعب اليمني الشقيق وصولاً إلى اتفاق سياسي يخرج اليمن من أزمته ويجنبه خطر العدوان والتقسيم”.

ودق إئتلاف الأحزاب القومية واليسارية ناقوس الخطر من المشاريع التي تريد تفتيت المنطقة بأدوات عربية معلنا رفضه كل أشكال التدخل الأجنبي وسياسة الأحلاف التي تستهدف الدول الوطنية وإدانته كل أشكال التحشيد والتسليح الطائفي الذي يصب في خدمة التقسيم والتفتيت.

قد يعجبك ايضا المزيد عن المؤلف

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.