متى تقوم الامانة بتبليط هذا الشارع؟

قبل اعوام تم تبليط شوارع وازقة المحلة 865 وفي كل عام تتم اعادة اكسائها، والفضل في ذلك يعود للمسؤول في امانة بغداد الذي يسكنها، اما المحلة 873 التي تم تبليطها قبل عامين بعد ان تعرضت لكارثة غرقها بالكامل لشتاءين سابقين، وقيام عدد من المسؤولين بزيارتها اثناء غرقها، فجاءها الفرج وتم تبليط شوارعها بأمر المسؤولين الذين اطلعوا موقعياً على معاناة ساكنيها، إلا ان الشارع الرئيس الذي يبدأ من المضخة الرئيسة في حي الشهداء وينتهي بجامع محد رسول الله (ص). ترك من غير تبليط بحجة عدم اكتمال مشروع المجاري فيه، وبعد ان اكتملت المجاري وتم ربطها بشبكة حي الجهاد، يتساءل اهالي المنطقة: هل سيتم تبليط الشارع اليتيم الذي بقي من غير تبليط، أم ان موضوعه سيعلق على شماعة الظرف الاقتصادي وقلة التخصيصات!؟.

قد يعجبك ايضا المزيد عن المؤلف

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.