ضابـط كبيـر في الجيش : العبيدي جير الدفاع لخدمة السنة

irq_1947534316_1425747782

كشف ضابط رفيع في قيادة العمليات المشتركة، عن قيام وزير الدفاع بتجيير الوزارة في خدمه المكون الذي ينتمي إليه، مشيرا إلى أن عملية المحاصصة داخل الوزارة “تحتضر”، فيما أكد أن “طائفية العبيدي المقيتة” تسببت بسقوط عدد من المدن بيد “داعش” الإجرامية. وقال الضابط: “منذ سنة 2003 إلى قبل ستة أشهر كانت عملية المحاصصة في المؤسسة العسكرية تسير بشكل سليم وتتم بصورة صحيحة وبالخصوص في القيادات العليا فالنصف أو أكثر يذهب إلى الشيعة كأغلبية سكانية وبرلمانية والنصف الآخر يذهب إلى بقية المكونات”. وأضاف: أن “وزير الدفاع خالد العبيدي ومنذ تسنمه منصبه عمل على إفراغ الوزارة من مكون معين دون معرفة الأسباب”، مشيراً إلى أن “إجراءات العبيدي وإعفاءه عدد من القيادات العليا في الوزارة والضباط ومن جميع الأصناف كانت على أساس طائفي مقيت”.

 

قد يعجبك ايضا المزيد عن المؤلف

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.