«من أجل ناحية أجمل»حملة شبابية لتنظيف المدن

قغففق

تحت شعار “من أجل ناحية أجمل” اطلقت مجموعة من الشباب حملة لتنظيف المدن ورفع النفايات وغسل الشوارع, بعد ان اختفت الحملات البلدية التي كانت تطلق في السابق لعدم وجود مرتبات تصرف لعمال النظافة, بسبب الوضع الاقتصادي الذي يمر به البلد والتقشف في الموازنة العامة, حيث قام الناشطون الذين كان أغلبهم من طلبة الجامعات والخريجين بتنظيف “ناحية الجوادين” في أطراف العاصمة بغداد ورفع النفايات المنتشرة في الساحات العامة وغسل الشوارع, واستمرت الحملة من الساعة الخامسة والنصف عصراً الى الثامنة مساءً, بجهود شخصية فردية, وأكد الناشطون بان تلك الحملة لن تكون الأخيرة وستشمل جميع أجزاء المدينة.

قد يعجبك ايضا المزيد عن المؤلف

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.