Warning: count(): Parameter must be an array or an object that implements Countable in /home/almuraqebaliraqi/public_html/wp-includes/post-template.php on line 284

الأسير خضع لـ7 عمليات تجميل على يد جراح سوري وبصمة عينه فضحته

الاسير

ذكرت صحيفة “الديار” أن الإرهابي أحمد الاسير وصل الى المطار بسيارة مرسيدس بيضاء اللون ، وكان بحوزته جواز سفرلبنان باسم رامي عبد الرحمن طالب، فيما كان بحوزة الشخص الذي كان برفقته جواز سفر فلسطيني باسم خالد صيداني.

وكشفت معلومات موثوق بها للصحيفة ان الامن العام اللبناني، كان على علم مسبق بنية الاسير بمحاولة السفر الى الخارج، عبر مطار بيروت، وان كل المعطيات تؤكد ان الاسير حصل قبل شهر على جواز سفر فلسطيني مزور، وحصل على تأشيرة صحيحة للسفر الى نيجيريا عبر القاهرة، وان عناصر الامن العام كانوا ينتظرون الصيد الثمين في المطار، وان عمليات رصد وتعقب تكثفت في الاشهر القليلة الماضية لمعرفة مكان اختبائه منذ معركة عبرا التي قام بها مع مجموعاته المسلحة بشن هجمات عسكرية على حواجز الجيش ودورياته في عبرا وداخل مدينة صيدا، اواخر حزيران العام 2013.

واكدت المعلومات ان الاسير كان يرتجف اثناء ابراز وثيقة سفره، امام عناصر الامن العام اللبناني الذين كانوا متأكدين من هويته الحقيقية، مشيرة الى أن جهاز الامن العام توفرت لديه كل المعطيات حول استعداد الاسير لمغادرة البلاد بعد رصد مكالمة له مع فلسطيني معروف في عالم التزوير وخاصة تزوير الجوازات وبعد التعقب والمتابعة وصولا الى مطار بيروت حيث القي القبض عليه.

وقالت معلومات “الديار” إن “المدير العام للامن العام اللواء عباس ابراهيم يشرف شخصيا على التحقيق مع الاسير وأنه حريص على عدم تسرب مضمون التحقيقات قبل انتهائه ووصول الارهابي للمثول امام القضاء العسكري.

وتؤكد المعلومات أن القاء القبض على الاسير جاء بعد رصد مكثف ودقيق من اكثر من جهاز امني، وأن تقاطع المعلومات بينها افضى الى تتبع حركته من مكان اختبائه في طرابلس لحظة وصوله الى حرم المطار وخضوعه للفحص الروتيني في دائرة التأشيرات والجوازات.

قد يعجبك ايضا المزيد عن المؤلف

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.