Warning: count(): Parameter must be an array or an object that implements Countable in /home/almuraqebaliraqi/public_html/wp-includes/post-template.php on line 284

السعودية: السلطات تتكتّم حول مصير رجل دين اعتقلته تعسفيا أثناء مغادرته المملكة

che5al7aydar

اعتقلت السلطات السعودية في مطار الملك فهد الدولي رجل الدين الشيخ محمد عبد الهادي الحيدر أثناء مغادرته البلاد متوجها إلى الجمهورية الاسلامية.

الشيخ الحيدر متزوج ولديه 3 أولاد وبنتين، وهو مقيم في إيران منذ أكثر من عشر سنوات لتحصيل العلم الديني، ويتردد على البلاد في أوقات الإجازات.

وعلم مركز أمان لمراقبة حقوق الانسان من مصدر أهلي أن الحيدر مُنع من الرعاية الطبية حيث رفضت السلطات تلبية طلبه بالحصول على أدويته اللازمة.

وأكد المصدر تعرض الحيدر وابنه ذي الـ 17 عاما قبل 4 أشهر من العام الجاري إلى الاحتجاز، ومصادرة كافة أجهزتهما الإلكترونية أثناء استقبال أسرة الشيخ له عند وصوله إلى مطار الدمام قادماً من الجمهورية الايرانية.

وفيما لم توضح السلطات سبب الاعتقال الذي يبدو حتى الآن أنه تعسفي، أبدت عائلة الشيخ الحيدر حالة من القلق والمخاوف على مصير ابنها نظراً لعدم سماح السلطات لهم بزيارته ومعرفة ظروف احتجازه أو التهمة التي اعتقل على خلفيتها.

وتلقت عائلة الحيدر اتصالا بعد 3 أيام من اعتقال ابنها يفيد أنه موقوف في سجن مباحث الدمام.

وأكد نشطاء محليون أن الشيخ الحيدر لم يكن له أي نشاط سياسي أو صلة بـالحراك المطلبي الذي انطلق في شباط 2011 واستمر لأكثر من 4 سنوات متتالية.

من جهة أخرى، لا تزال قضية  الشبان الثلاثة المحتجزين (محمد اللويف 18 عاماً، أيمن آل سلام 29 عاما، وهيثم المطرود 33 عاما) يلفها الغموض بعد اعتقالهم من قبل السلطات البحرينية وإبقائهم لعدة أيام في سجن الجوف دون إبلاغ ذويهم، ومن ثمّ تسليمهم إلى السلطات السعودية التي ما زالت تحتجزهم في سجن المباحث الواقع على طريق الدمام ـ الرياض.

الجدير ذكره أن سلطات الدول الخليجية موقّعة على اتفاقيات أمنية تسمح بتبادل أو تسليم النشطاء والمعارضين السياسين.

قد يعجبك ايضا المزيد عن المؤلف

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.