وزير الخارجية البريطاني يصل طهران لإعادة فتح سفارة بلاده في إيران

بريطانيا

وصل وزير الخارجية البريطاني فيليب هاموند إلى طهران صباح اليوم على رأس وفد سياسي واقتصادي لإجراء لقاءات مع المسؤولين الإيرانيين وحضور مراسم إعادة افتتاح السفارة البريطانية في طهران .

وأعلن هاموند أن إعادة فتح سفارتي البلدين تشكل مرحلة أساسية في تحسن العلاقات الثنائية لافتا إلى أن بلاده ترغب بالتأكد من أن الاتفاق النووي يشكل نجاحاً من خلال تشجيع التجارة والاستثمارات عند رفع الحظر المفروض على إيران.

وأكد هاموند أن السفارة البريطانية في طهران سيديرها في مرحلة أولى مكلف بالأعمال ثم سيتم تعيين سفير في الأشهر القادمة مشددا على ضرورة استعداد طهران ولندن لبحث التحديات بما في ذلك الإرهاب والاستقرار الإقليمي وتمدد تنظيم “داعش” ومكافحة الاتجار بالمخدرات والهجرة غير الشرعية.

من جهته قال مساعد وزير الخارجية الإيراني مجيد تخت روانجي إنه سيعاد فتح سفارة البلدين بالتزامن لافتا إلى أن العلاقات بين طهران ولندن ستبقى على مستوى القائم بالأعمال وبصفة مقيم.

وسيلتقي هاموند خلال زيارته لطهران التي تستمر يومين الرئيس الإيراني حسن روحاني ووزير الخارجية محمد جواد ظريف ورئيس مجلس الشورى علي لاريجاني وأمين المجلس الأعلى للأمن القومي علي شمخاني ووزير النفط بيجن زنكنه ومحافظ البنك المركزي ولي الله سيف.

قد يعجبك ايضا المزيد عن المؤلف

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.