7 من أكثر وأمتع وسائل نقل السائحين حول العالم

هغعغتعد وسائل النقل بجانب كونها عاملا من عوامل الانتقال من مكان إلى آخر، وسيلة ترفيهية في بعض الأماكن حول العالم، إذ يحرص المسافرون على استقلالها كجزء من برنامجهم السياحي في بعض العواصم والمدن.. إليكم في هذا التقرير بعض أكثر الوسائل متعة، ربما ستريد تجربة إحداها يوما. سيارات الجيب – الفلبين

تعد سيارات الجيب التي يعود تاريخها إلى الحرب العالمية الثانية المنتشرة في شوارع العاصمة الفلبينية مانيلا إحدى المعالم السياحية للفلبين كما إنها إحدى وسائل النقل الجماعي. فبعد أن سحبت الولايات المتحدة قواتها من البلاد في نهاية الحرب العالمية الثانية، أهدت للمواطنين سيارات الجيب العسكرية الفائضة. واستخدم السكان المحليون إبداعهم وقاموا بتحويلها لوسيلة من وسائل النقل العام في البلاد. ويحرص كثير من السياح على أخذ جولة سياحية في الجيب في شوارع مانيلا بهذه السيارات ذات الألوان الزاهية والرسومات الجميلة.
باركو دي توتورا – بيرو
تم إنشاء هذه الزوارق المعروفة باسم باركو دي توتورا، من قبل السكان المحليين في بيرو، حيث تشبه شكل التنين. وتقول الأسطورة إن استخدام هذه القوارب يساعد في درء الشر، وعلى الرغم من ذلك، يتم استخدامها اليوم كوسيلة نقل سهلة ومريحة، تقدم للزائرين جولة رائعة وممتعة ما بين البحيرات الهادئة.
عربات الخيزران – كمبوديا
على الرغم من أن كمبوديا تمتلك شبكة من خطوط السكك الحديدية تعود إلى النصف الأول من القرن الماضي إبان الإستعمار الفرنسي، إلا أنها بلا أي قطارات حاليا مما دعا السكان المحليين إلى ابتكار وسيلة نقل جديدة للغاية وهي عربات الخيزران. وتقطع عربات الخيزران مسافات من 20 إلى 30 كيلومتراً باستخدام أعواد الخيزران الطويلة للدفع، وقام البعض بتطويرها وتحريكها بواسطة محرك ديزل.
الفلوكة – مصر
تحولت المراكب الشراعية أو الفلوكة كما يطلق عليها في أسوان بمصر من وسيلة انتقال عادية بين القرى المطلة على نهر النيل إلى واحدة من أهم عناصر الجذب للسائحين من مختلف ارجاء العالم. وقد أصبح التنقل بالفلوكة من اجمل الأوقات التي يقضيها السائحون فوق صفحة النيل حيث يعيشون لحظات لا تنسى يصبحون جزءاً من لوحة فنية رائعة. يقبل السائحون على القيام برحلات سياحية متكاملة عبر الفلوكة لزيارة المناطق السياحية المطلة على النيل في مدينة اسوان مثل مقابر النبلاء وجزيرة النباتات الاستوائية ودير الانبا سمعان وقرية عزب سهيل النوبية.
الجمل – الأردن
لا تكتمل متعة الرحلات في وادي رم بالأردن من دون تجربة ركوب الجمال. فركوب الجمل يمنحك تجربة فريدة لاكتشاف ما حولك من الممرات والهضاب والوديان الخلابة والمنحدرات الشديدة. ويشعر السائح بعبق التاريخ وجمال الصحراء الأردنية عند استقلال الجمل للتنقل بين الأماكن بهذا الوادي.
الفيل – الهند
لن تستمتع برحلة إلى مدينة جايبور بالهند دون القيام بجولة عن طريق ركوب الفيلة إلى قلعة أمبير والحصون المختلفة في تلك المدينة، ولك أن تعلم أن الأفيال كانت تستخدم كشكل من أشكال وسائل النقل الشعبية خاصة بالنسبة للملوك قديما بالهند.
الدراجات – ألمانيا
قيادة الدراجات ظاهرة صحية وصديقة للبيئة، كما أنها ممتعة، وخاصة على المسارات المخصصة لها، والتي يتجاوز عددها 200 مسار في ألمانيا، حيث يتمكن قائدو الدراجات من اكتشاف أهم المزارات والمعالم السياحية في المدن الكبرى، وكذلك الطرق عبر الطبيعة الخلابة.

قد يعجبك ايضا المزيد عن المؤلف

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.