الصالحي يحذر من خطر التقسيم وانهيار البنية السياسية والاجتماعية العراقية

الصالحي

حذر رئيس الجبهة التركمانية النائب ارشد الصالحي من أن العراق مقبل على خطر التقسيم، فيما دعا الى اجراء إصلاحات وتغييرات في بنية الجبهة التركمانية.

وقال الصالحي في بيان تلقت “المراقب العراقي” نسخة منه إن “العراق مقبل على مرحلة خطيرة من التداعيات المحلية والإقليمية وخطر التقسيم”، محذراً من “انهيار في البنية السياسية والاجتماعية العراقية”.

ودعا الصالحي الى “اجراء إصلاحات وتغييرات في بنية الجبهة التركمانية وضرورة عقد مؤتمر السادس للجبهة التركمانية العراقية”، حاثاً “كل ساهم في تأسيس الجبهة التركمانية على ضرورة تحمل مسؤولياتهم الأخلاقية وتقديم مقترحاتهم في الحفاظ على مصالح هذا الشعب المظلوم في هذه الظروف الحساسة”.

قد يعجبك ايضا المزيد عن المؤلف

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.