اليوم.. ذئاب روما تستضيف السيدة العجوز في قمة مبكرة بالكالتشيو

خهجخخ

تشهد المرحلة الثانية من الدوري الإيطالي لكرة القدم قمة مبكرة بين روما وصيف البطل في الموسمين الماضيين ويوفنتوس حامل اللقب 4 مرات متتالية. وسيكون الملعب الاولمبي في العاصمة اليوم الاحد مسرحا لهذه القمة بين الفريقين اللذين كانت بدايتهما في البطولة متعثرة حيث تعادل روما مع مضيفه هيلاس فيرونا 1-1، وخسر يوفنتوس في عقر داره امام اودينيزي صفر-1 الاسبوع الماضي. وقد يكون لاعب الوسط الفرنسي بول بوغبا في التشكيلة الاحتياطية لفريق “السيدة العجوز” لدواع فنية، فيما يبدأ المدافع البرازيلي اليكس ساندرو القادم من بورتو البرتغالي مشواره مع وصيف بطل اوروبا. وتأتي هذه القمة مباشرة غداة سحب قرعة دور المجموعات في دوري ابطال اوروبا والتي اوقعت يوفنتوس في مجموعة “الموت” الرابعة مع مانشستر سيتي الانكليزي واشبيلية الاسباني بطل الدوري الاوروبي (يوروبا ليغ) في الموسمين الماضيين، وبوروسيا مونشنغلادباخ ثالث الدوري الالماني. في المقابل، كانت القرعة اكثر رحمة مع روما في المجموعة الخامسة رغم وجود برشلونة الاسباني حامل اللقب اذ تبقى الفرصة متاحة امامه لخطف احدى بطاقتي التأهل الى ثمن النهائي على حساب باير ليفركوزن الالماني وباتي بوريسوف البيلاروسي. ويحمل الفريقان ذكرى سيئة للحكم نيكولا ريتزولي الذي اختير لقيادة المباراة لأنه في مثل هذا الوقت من العام الماضي طرد لاعبا من كل فريق اضافة الى مدرب روما، الفرنسي رودي غارسيا، ما اثار غضب انصار فريق العاصمة. وسيدفع مدرب يوفنتوس ماسيميليانو اليغري كما في اللقاءات الصعبة على الارجح بخمسة لاعبين في الوسط مع اجراء تغييرات على خط الهجوم حيث من المحتمل اشراك الارجنتيني باولو ديبالا الى جانب الاسباني الفارو موراتا على حساب الكرواتي ماريو ماندزوكيتش الذي اهدر فرصا عدة سهلة في المباراة الاولى ضد اودينيزي. وكان يوفنتوس تخلى عن الاسباني فرناندو ليورنتي الى اشبيلية بعد موسمين لم يستطع خلالهما فرض نفسه كما يجب. بدوره، كان روما ناشطا على صعيد الانتقالات خصوصا منها على سبيل الاعارة فاستقدم الالماني انطونيو روديغر من شتوتغارت والفرنسي لوكاس دينيي من باريس سان جرمان، وتخلى عن الفرنسي مابو يانغا مبيوا الى ليون، واليوناني خوسيه هوليباس الى واتفورد الانكليزي. واعتبر ساندرو أن المواجهة مع روما هي “مثل كل لقاءات الكلاسيكو، وستكون مثيرة وصعبة واذا ما استدعاني المدرب سأكون جاهزا بالتأكيد. انا جاهز ان العب لاطول مدة”. ووافق مدافع روما اليساندرو فلورنتسي، صاحب هدف التعادل في مرمى هيلاس فيرونا، بالقول “المباراة ستكون قوية لكننا سنحقق الفوز وسنقوم بكل ما يلزم من اجل ذلك”. ويعود آخر فوز لروما على يوفنتوس الى شباط 2013. في المقابل، يتجه انتر ميلان لتحقيق فوزه الثاني على التوالي على حساب مضيفه كابري الوافد الجديد، ويعول مدربه روبرتو مانشيني على صاحب هدف الفوز القاتل في مرمى اتالانتا (90+4) الاسبوع الماضي المونتينيغري ستيفان يوفيتيتش المعار من مانشستر سيتي الانكليزي. وينتقل لاتسيو ثالث النسخة السابقة والذي حقق فوزا اول على بولونيا (2-1)، الى فيرونا لمواجهة قطبها الثاني كييفو بعد 3 ايام من فشله في التأهل الى دور المجموعات من دوري ابطال اوروبا بسقوطه امام بايرليفركوزن 1-3 ايابا بعد ان فاز عليه 1-صفر ذهابا. ويلعب اليوم ايضا جنوى مع هيلاس فيرونا، واتالانتا مع فروزينوني الصاعد حديثا، واودينيزي مع باليرمو، وتورينو مع فيورنتينا، ونابولي مع سمبدوريا.

قد يعجبك ايضا المزيد عن المؤلف

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.