حمدي المصري يشكو الشرطة لدى إتحاد القدم والفيفا

1418734475_41234

أكد اللاعب المحترف السوري حمدي المصري أنه قدّم شكوى رسمية لاتحاد كرة القدم ضد إدارة نادي الشرطة لعدم منحه مستحقاته المالية كاملة بعد انتهاء عقده مع كرة القيثارة وانتقاله إلى صفوف المحرق البحريني. وقال المصري: ان ادارة نادي الشرطة فاتحتني بتجديد العقد لموسم آخر وفي هذا الغضون طالبت بصرف المتعلقات المالية والمتمثلة بالدفعة الأخيرة من قيمة العقد الكلي فضلاً عن مرتبات الأشهر الأربعة الأخيرة لكن الادارة اشترطت ذلك بتجديد العقد. واضاف: اجتمعت مع الادارة وحصل نقاش لكن لم يحصل اتفاق على التجديد وبعدها كان لديَّ العديد من العروض الاحترافية اخترت من بينها عرض المحرق البحريني لأنه مناسب بالنسبة لي، ومثلما كنت لاعباً ملتزماً في نادي الشرطة من خلال مواظبتي على أداء الوحدات التدريبية والمباريات والتزامي بجميع التعليمات والضوابط كان على ادارة النادي الالتزام بالمواثيق والاتفاقات لاسيما ان هناك عقداً يربطني بالنادي وبالتالي عليهم منحي مستحقاتي كاملة. وأوضح : قدمت شكوى رسمية لاتحاد الكرة العراقي عن طريق نظيره السوري وانا حاليا بانتظار رد رسمي من الأول وإذا لم تكن هناك اجابة سريعة سألجأ للاتحاد الدولي (فيفا) واُقدم شكوى رسمية اخرى اعرض من خلالها ما حصل لي مع نادي الشرطة من اجل استعادة حقوقي. وتابع: منذ أن غادرت الى البحرين والتحقت بفريقي الجديد وانا على اتصال مع ادارة نادي الشرطة وكذلك المدرب المساعد أثير عصام ولكنهم لم يردوا على مكالماتي ولا اعلم ما السبب؟ وكذلك بعثت لهم رسائل نصية ولم يردوا وهذا دليل واضح على عدم نيتهم صرف المستحقات الخاصة بي! واشار الى ان هذه التصرفات لم تحدث معي من قبل واستغربها في الوسط الرياضي وهي غير مناسبة لنادي كبير مثل نادي الشرطة الذي يجب ان يكون اكثر احترافية في العمل خصوصاً في الجوانب المادية . من جانبه قال عضو الهيئة الادارية لنادي الشرطة علي عبد الزهرة انه كان منشغلا بمعسكر احد فرق الشرطة خارج العراق ولهذا السبب لم يرد على اتصالات اللاعب حمدي المصري، مؤكداً في الوقت ذاته ان الادارة لم تمتنع عن صرف مستحقات المصري أو أي لاعب آخر لكن هناك جدولة معينة وضعتها الادارة لصرف الأموال المتعلقة بالموسم السابق.

قد يعجبك ايضا المزيد عن المؤلف

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.