ماذا أعددت لغدك؟

إن الذي يشهد: أن لا إله إلا الله؛ يكون مسلماً..والذي لا يرى في الوجود مؤثراً إلا الله؛يكون مؤمناً..عندئذ رب العالمين يريه من آياته الكبرى.

قد يعجبك ايضا المزيد عن المؤلف

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.