مرشح أمريكي: واشنطن تدعم داعش والقاعدة ولا تريد القضاء عليهم

1416064199_16

اعترف المرشح الجمهوري للانتخابات الرئاسية الأمريكية المقبلة، السيناتور راندي بول، إن بلاده تشارك في الحرب السورية عن طريق دعم جماعة داعش الاجرامية والقاعدة، مؤكدا ان واشنطن لا تسعى أبدا للقضاء على الارهاب. وقال بول في تصريح: “جماعة داعش لديها عربات عسكرية أمريكية تصل قيمتها لمليار دولار، إلى جانب أسلحتنا ودباباتنا ومضادات الدبابات”، مبينا ان “واشنطن دخلت في الحرب الأهلية السورية الى جانب القاعدة وجماعة داعش بأمر الرئيس الامريكي باراك اوباما”. وأضاف: “أعتقد أن الأمر الوحيد الذي يجب علينا القيام به في الشرق الأوسط والذي من شأنه أن يخفف حدة الأثر الذي خلفته هذه الحروب، هو ببساطة لا ينبغي تسليح الجماعات الارهابية المتمثلة بداعش والقاعدة”. وأوضح: “الرئيس الامريكي اوباما لا يسعى الى القضاء على الارهاب في سوريا والعراق وليبيا وسائر البلدان الاخرى، بالعكس يريد من الارهاب ان يرتكب المزيد من الجرائم الانسانية”.

 

قد يعجبك ايضا المزيد عن المؤلف

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.