جهات عشائرية تنسق مع عمليات بغداد لتمرير السيارات المفخخة

كشف ما يسمى بـ”الوالي الداعشي” في بغداد زياد الكرطاني عن وجود تنسيق بين اطراف وواجهات عشائرية في مناطق حزام بغداد مع قيادات في الجيش العراقي. وقال الكرطاني خلال الاعترافات التي عرضتها قناة “الاتجاه” ان هناك جهات عشائرية تنسق مع مسؤولين في قيادة عمليات بغداد لتمرير السيارات المفخخة داخل العاصمة. واضاف الكرطاني ان هناك اتصالات “مشبوهة” لاطلاق سراح معتقلين من عناصر ما يسمى ولاية بغداد “الداعشية”. وكانت المقاومة الاسلامية كتائب حزب الله قد اكدت في وقت سابق مداهمة عمليات بغداد لمقرها للبحث عن ما يسمى بوالي بغداد.

 

قد يعجبك ايضا المزيد عن المؤلف

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.