محاكم النزاهة تحسم أكثر من خمسة آلاف دعوى خلال تسعة أشهر

madhat_al_mahmoud_10072010

كشف رئيس السلطة القضائية مدحت المحمود امس الاثنين، عن حسم محاكم النزاهة خلال تسعة أشهر أكثر من خمسة آلاف دعوى قضائية، ووصف ذلك بـ”الكبير جدا”، وفيما أكد استمرار السلطة القضائية بدعم المحاكم والقضاة، أعرب رئيس هيأة النزاهة حسن الياسري عن “الهجمة” التي يتعرّض لها القضاء. وقالت السلطة القضائية في بيان إن “رئيس مجلس القضاء مدحت المحمود ترأس اجتماعاً مهماً لمناقشة تسريع حسم ملفات الفساد، بحضور رئيس هيأة النزاهة حسن الياسري، وعدد من رموز السلطة القضائية الاتحادية والسادة قضاة المحاكم المتخصصة بقضايا النزاهة والجريمة الاقتصادية وغسيل الأموال في بغداد”. وأضاف البيان: “المحمود كشف عن إحصاءات تخص عمل محاكم النزاهة في بغداد من 2/ 1/ 2015 إلى 6/ 9/ 2015″، لافتاً إلى “حسم محكمة التحقيق (2549) دعوى من أصل (3417) دعوى، فيما أنجزت محكمة الجنح (375) دعوى من أصل (498)، فضلاً على حسم محكمة الجنايات (458) دعوى، ولم يبق تحت يدها سوى (51) دعوى”. ووصف المحمود بحسب البيان “تلك المعدلات بالكبيرة جداً”، مؤكداً أن “السلطة القضائية مستمرة بدعم هذه المحاكم بالقضاة وأعضاء الادعاء العام، كمّاً ونوعاً وبما يؤمن انجاز جميع ما يحال عليها من دعاوى”. ولفت المحمود إلى أن “قضاة محاكم التحقيق المختصة بنظر دعاوى النزاهة موزعون حالياً على مراكز الاستئناف في جميع المحافظات ، إضافة إلى المحاكم بدرجاتها كافة في بغداد وفي البصرة وفي النجف وفي واسط”، مشدداً على ضرورة “معالجة أسباب الفساد لكي يخلو العراق من هذه الآفة وبشكل علمي مدروس”.

 

قد يعجبك ايضا المزيد عن المؤلف

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.