بعد خداع الناس بالهجرة الجوازات تكتظ بالمراجعين

بفغق

تشهد دوائر الجوازات اقبالاً واسعاً من المواطنين بعد خداعهم بالهجرة الى خارج البلد من قبل جهات منتفعة ومافيات التهريب التي تجني ملايين الدولارات من الراغبين في السفر. اذ أخذت المئات من العوائل العراقية تتجه الى الهجرة بعد بيع ممتلكاتهم وكل ما يملكون للذهاب في رحلة الى المجهول, وهذا ما ساهم في اكتظاظ دوائر الجوازات في عموم العراق بسبب ازدياد أعداد العوائل الراغبة في الخروج الى اوروبا. وان هجرة العوائل الراغبة باللجوء الى دول اوروبا ينتظرها مصير مجهول, فان كثرة أعدادهم سيشكل عبئاً على الدول المستقطبة وهذا ما قد يجعلها ان تدخل في نفق مظلم لا يعرف مصيره.

 

قد يعجبك ايضا المزيد عن المؤلف

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.