فصائل المقاومة الإسلامية تجمع على رفض قانون الحرس الوطني

13_949885851

اجمعت فصائل المقاومة الإسلامية وتشكيلات الحشد الشعبي على رفض قانون الحرس الوطني المزمع التصويت عليه في مجلس النواب، وفيما اعتبرت انها أول المستهدفين من القانون، أكدت أن الحرس هو حلقة من حلقات مشروع بايدن . وقال القيادي البارز في كتائب حزب الله الشيخ ابو طالب السعيدي إن “فصائل المقاومة الإسلامية وتشكيلات الحشد الشعبي المجاهد اجتمعت، لمناقشة ما اصطلح عليه بقانون الحرس الوطني”، مؤكداً أن “المجتمعين اجمعوا على رفض القانون وحذروا العراقيين من أنه يهدف الى تقسيم العراق وفق مشاريع الاستكبار العالمي”.وأضاف، أن “المجتمعين وجهوا عدة رسائل الى الشعب العراقي وفصائل المقاومة الإسلامية وتشكيلات الحشد الشعبي المجاهد حذرتهم فيها من أن القانون يستهدف المجاهدين من الفصائل والحشد بالدرجة الاولى”، مبيناً أن “المجتمعين طالبوا اعضاء مجلس النواب بعدم تمرير هذا القانون لأن فيه اجحاف لناخبيهم”. وأكد السعيدي، أن “القانون هو حلقة جديدة من حلقات مشروع بايدن (نائب الرئيس الأميركي) وأنه يهدف الى تدمير العراق”، لافتاً إلى أن “المجتمعين ابدوا تضامنا وموقفا موحدا تجاه القانون”.

 

قد يعجبك ايضا المزيد عن المؤلف

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.