قدمت اعتذاراً خطياً لشرطي حرر لها مخالفة

عادة ما يحاول السائقون التهرّب من مسؤولية ارتكابهم للمخالفات المرورية متذرعين بحجج مختلفة، إلا أن سيدة أمريكية اعترفت بذنبها عبر رسالة اعتذار خطية تقدمت بها لشرطي حرر مخالفة مرورية بحقها. وفوجئ أحد أفراد شرطة المرور في ضاحية ألفاريتا بولاية جورجيا الأمريكية عندما سلمته المرأة رسالة اعتذار بعدما حرر مخالفة سرعة بحقها، دون أن تضيف أي شيء بحسب ما أوردت صحيفة دايلي ميل البريطانية. وكان الشرطي يسير عائداً باتجاه سيارة الدورية عندما اقتربت منه المرأة وأعطته الرسالة وقادت بسيارتها بعيداً بعد ذلك. وقالت المرأة في الرسالة المكتوبة بخط اليد: “سيدي الضابط، أشعر بالعار لارتكابي مخالفة سرعة، وهناك الكثير من الدعاية السلبية حول ضباط الشرطة، إلا أن عملك خطير للغاية”. وأضافت: “أريدك أن تعرف أنني وأسرتي نشعر بالامتنان للحماية التي يوفرها لنا أشخاص من أمثالك، شكراً جزيلاً لك”.

قد يعجبك ايضا المزيد عن المؤلف

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.