الرضيع المثقف .. يبكي كلما توقفت أمه عن القراءة !

tuytut

قد يكون من الطبيعي أن يبكي بعض الكبار عند الانتهاء من قراءة رواية ما أو قصة رومانسية، ولكن لم نعتد على رؤية مشاهد مشابهة مع الأطفال الصغار، وإذا حصل ذلك، فلا بدَّ أن الطفل سيكون مثقفاً وعالماً في شبابه. فقد انتشر فيديو أصغر مثقف في العالم على وسائل التواصل الاجتماعي بشكل واسع جداً، اذ يظهر الفيديو لقطة رائعة تضم أماً شابة وطفلها ويعتقد أنهما من الولايات المتحدة الأمريكية، وفي الفيديو تقرأ الأم قصة قصيرة لطفلها وعندما تشرف على النهاية ينفجر الطفل في البكاء، وتجلس الأم وطفلها على الأرض حيث كانت تقرأ له قصة “أنا أرنب” ولعل القصة أسرت قلب الصغير وتعلق بها بشدة. وعندما تقول الأم “النهاية” ينفجر الطفل في البكاء معبراً عن حزنه لانتهاء القصة المميزة ولا يهدأ الطفل إلا بعد أن تفتح أمه الكتاب مجدداً وتبدأ بالقراءة، ولكن تتجدد دموع الطفل مع اقتراب نهاية القصة، وكأن دموعه متزامنة مع آخر صفحة. وانتشر الفيديو مع فيديوهات أخرى لنفس الطفل بنفس الموقف !.

 

قد يعجبك ايضا المزيد عن المؤلف

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.