مكتب السيد السيستاني: اختطاف العمال الأتراك إساءة لاهل البيت واسقاط لهيبة الدولة

مكتب السيد السيستاني

دان مكتب المرجع الديني الاعلى علي السيستاني التعرّض للعمال الاتراك الابرياء الذين لا دور لهم في احداث المنطقة، وعدّ ادعاء خاطفيهم بالانتماء للامام الحسين (ع) “اساءة لاهل البيت واسقاطا لهيبة الدولة”.

وطالب مكتب المرجع السيستاني في بيان اطلّعت عليه “المراقب العراقي”، باطلاق سراحهم، مطالبا القوى السياسية والحكومة العراقية الى مساندة القوات الامني،  ووضع حد لجميع الممارسات الخارجة عن القانون.

وقال البيان”نُشر في وسائل الاعلام أن مجموعة مسلحة تدّعي إتّباع الامام الحسين (عليه السلام) والانتماء الى نهجه قامت باختطاف عدد من العمال الاجانب وأخذتهم رهائن لتنفيذ مطالب سياسية معينة”، مؤكدا أن “التعرّض لأولئك الابرياء الذين لا دور لهم في احداث المنطقة ومآسيها عملٌ غير اخلاقي وعلى خلاف الضوابط الشرعية والقانونية وهو مدان ومستنكر جداً”.

وطالب البيان بـ”إطلاق سراح المختطفين والكفّ عن هذه الممارسات التي تسيء الى صورة الدين الاسلامي الحنيف ومذهب أهل البيت (عليهم السلام) وتؤدي الى اسقاط هيبة الدولة واضعاف الحكومة المنتخبة”، داعيا الحكومة العراقية والقوى السياسية كافة الى “مساندة القوى الامنية وأن تعمل ما بوسعها لوضع حدّ لجميع الممارسات الخارجة عن القانون التي تخلّ بالأمن والاستقرار في البلد”.

قد يعجبك ايضا المزيد عن المؤلف

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.