مدونة لأطرف ما يقوله رجل وهو نائم

عهخع

في مدونة بعنوان “الرجل الذي يتكلم وهو نائم” تقول كارين سلافيك لينارد إن زوجها يرى أحلاماً متعددة ومتنوعة جداً وهو نائم والدليل هو ما يتحدّث به طيلة الليل. وتضيف إنه يحلم بكل شيء من الحب إلى الملابس الداخلية وحتى مصاصي الدماء. وبعد مدة طويلة من الاستماع لقصص زوجها آدم نائماً، وثرثرته التي تحرمها من النوم الهانئ المتواصل، قررت لينارد أن تسجل له كل ما يقول في مدونة لتشارك بهذه التجربة الجميع. ولا يخفي الزوجان الآن دهشتهما من النجاح الذي حققته المدونة الجماهيرية الآن، والعدد الكبير الذي يتابعها على تويتر أيضاً. ففي الخمسة أيام الأخيرة فقط قرأ تدوينات لينارد أكثر من نصف مليون شخص من خمسين دولة في العالم. ومن التدوينات الطريفة ما قاله الزوج آدم في الخامسة صباحاً “أمك على الباب مرة أخرى، ادفنيني، ادفنيني عميقا”. أو قوله “شششش قلت لك صوتك وأذني مزيج سيئ!” أو “أنت جميلة جميلة.. (يتوقف طويلا) اذهبي الآن وكوني جميلة في مكان آخر فقد مللت”. أو “أنا لم يزد وزني عيناك هما السمينتان”. وكانت كارين قد بدأت بتدوين هلوسات زوجها النائم في شباط الماضي، وعن ذلك تقول لصحيفة “التلغراف” إنها تسجل كلامه طيلة الليل وإنهما يستمعان للِأشرطة معاً كل صباح ولا يستطيعان تصديق أنه يبتكر كل هذه العبارات وهو نائم وأنهما يغرقان في الضحك لدى سماعها.

قد يعجبك ايضا المزيد عن المؤلف

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.