إستياء الطلبة من رفع أجور الكليات الأهلية

قامت بعض الكليات الاهلية برفع الاجور الدراسية على طلبتها ضمن المراحل الدراسية من الثانية الى الرابعة، ما تسبب في حالة استياء كبير وسط صفوف الطلبة الذين اوضحوا أن الوضع المالي الحالي الذي يشهده البلد بإلاضافة الى سياسة التقشف المتبعة لا يسمح برفع الاجور الدراسية بشكل كيفي وبالتالي يجب ان تلتزم هذه الكليات بأجور معتدلة مراعاة لظروف الطالب العراقي. وقد ناشد العديد من الطلبة وأولياؤهم وزارة التعليم العالي والبحث العلمي اتخاذ الاجراءات اللازمة وعدم السماح برفع الاجور الدراسية من قبل الكليات الاهلية بشكل عفوي، منوهين بضرورة الالتزام بالتعليمات والضوابط الصادرة من وزارة التعليم العالي، ومن ضمن تلك الشروط التي اقرتها الوزارة عدم رفع الاجور الدراسية بشكل كيفي. الى ذلك بين آخرون ان وزارة التعليم العالي والبحث العلمي هي الجهة التي تحدد اجور الدراسة للكليات الاهلية وبحسب الوضع الاقتصادي للبلد, لذا فمن غير الجائز لتلك الكليات ان تتجاوز على التعليمات والقوانين الصادرة من الوزارة.

قد يعجبك ايضا المزيد عن المؤلف

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.