القانون: نسعى لاستضافة وزير النفط بالبرلمان لتوضيح خرق كردستان للاتفاق النفطي

القانون

كشف ائتلاف دولة القانون عن سعيهِ لاستضافة وزير النفط  عادل عبد المهدي في البرلمان للوقوف على حقيقة إخلال كردستان ببنود الاتفاق النفطي بين حكومتي بغداد واربيل.

وقال عضو الائتلاف، النائب احمد صلال البدري إن “أعضاء ائتلاف دولة القانون سيعملون على استضافة وزير النفط عادل عبد المهدي  في البرلمان لتبيان الضبابية التي تتخلل بنود الاتفاق بين بغداد وإقليم كردستان العراق”.

وأضاف أن “هنالك ضبابية في  بنود الاتفاق بين بغداد وحكومة إقليم كردستان العراق والذي من المفترض أن يعيد الى الخزينة صادرات ما يقارب 550 ألف برميل”، مؤكدا أن “تصدير كردستان للنفط وعدم تسليم عائداتهِ الى بغداد يمثل تحديا واضحا للحكومة المركزية في بغداد ونسف لكافة الاتفاقات السياسية”.

وأشار البدري إلى أن “العراق يمر بوضع استثناني على الصعيد الأمني والاقتصادي لذلك على الحكومة العراقية ان يكون لها موقفا صريحا لتبيان من هو الذي اخل بالاتفاق النفطي بين بغداد والإقليم خاصة أن العبادي يقوم بحزمة إصلاحات اقتصادية”.

واتفقت حكومة إقليم كردستان مع الحكومة الاتحادية ببغداد العام الماضي على أن تقوم الأولى بتصدير ما معدله 550 ألف برميل من النفط عبر الأنبوب الكردي التركي لحساب شركة تسويق النفط الوطنية العراقية سومو 300 ألف برميل منها من نفط حقول كركوك والباقي من حقول كردستان مقابل قيام بغداد بإرسال حصة الاقليم من الموازنة العراقية العامة البالغة 17% من مجموعها، إلا أن الطرفين غالبا ما يتهمان بعضهما بعدم الالتزام ببنود الاتفاق الذي تم إدراجه ضمن قانون الموازنة العراقية العامة للعام الحالي.

قد يعجبك ايضا المزيد عن المؤلف

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.