Warning: count(): Parameter must be an array or an object that implements Countable in /home/almuraqebaliraqi/public_html/wp-includes/post-template.php on line 284

مـجـلـس الأعـيـــــان ومـجـلــس الأمــــــة

oi['po[o

كان مجلس الاعيان في العهد الملكي يتألف من اربعين عضوا ممن خدموا الدولة العراقية وحازوا على ثقة السدة الملكية لذا توجب تعيينهم بارادة ملكية لمدة سبع سنوات يسقط منهم ربعه بعد كل اربع سنوات بطريق القرعة حيث يحق للملك اختيارهم انفسهم مرة اخرى او تعيين غيرهم.

وكان لمجلس الاعيان رئيس ونائبان بالانتخاب السنوي المباشر من بين اعضاء المجلس الذي يشترط ان يكون عمر الواحد منهم قد جاوز الاربعين عاما.

ويتألف مجلس الامة من هذا المجلس ومجلس النواب الذي ينتخب انتخابا غير مباشر من ابناء الشعب حتى عام 1952 حيث اقرت وزارة الفريق الاول (العميد سابقا) نور الدين محمود طريقة الانتخاب المباشر.

وكانت طريقة الانتخاب غير المباشر لاعضاء مجلس النواب قد بدأ العمل فيها منذ تأسيس الدولة العراقية الحديثة سنة 1921 وتكون ان يقوم افراد كل منطقة انتخابية بانتخاب عدد من الناخبين الثانويين الذين يشترط فيهم معرفة القراءة والكتابة والوجاهة الاجتماعية.

ويجتمع المنتخبون الثانونيون لوحدهم ويقومون هم بانتخاب نواب منطقتهم ويكون عدد النواب في كل منطقة او لواء حسب الكثافة السكانية للمنطقة.

ولا تقر القوانين المرفوعة من الوزارة الا بموافقة اغلبية اعضاء مجلس النواب والاعيان، واذا اجتمع المجلسان سوية لامر من الامور الهامة يكون رئيس مجلس الاعيان هو رئيس الجلسة المشتركة لمجلس الامة.

ولا يحق للوزير الاستمرار في عضوية الوزارة بعد مرور ستة اشهر على استيزاره اذا لم يكن عضوا في احد المجلسين ويتوجب عليه الاستقالة من منصبه.

وكان من رؤساء مجلس الاعيان السادة مولود مخلص ومحمد الصدر وجميل المدفعي وسواهم من رجال الدولة الحديثة وقد اتصفوا بالخبرة السياسية والحكمة والهدوء والقدرة على ادارة الجلسات بروح من الامانة والموازنة بين ارادتي الحكومة والبلاط الملكي التي تكون مختلفتين احيانا.

 

قد يعجبك ايضا المزيد عن المؤلف

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.