ذي قار تتفق مع شركات إيرانية لبناء محطات كهربائية تعمل بالطاقة الشمسية

اتفق مجلس محافظة ذي قار مع شركات ايرانية على بناء محطات توليد الكهرباء تعمل بالطاقة الشمسية. وقد بحث مجلس محافظة ذي قار، مع مجموعة من الشركات الإيرانية امكانية انشاء المحطات عن طريق الاستثمار. وقال رئيس المجلس حميد نعيم الغزي، في بيان، ان “مجموعة من الشركات الإيرانية التقت به وأعضاء المجلس وبحثت معهم إمكانية مساهمتها في تنفيذ العديد من المشاريع الاستثمارية خصوصاً في مجال بناء محطات كهربائية تعمل بالطاقة الشمسية”. وأشار إلى ان “وفد الشركات قدم عروض استثمارية في مجال الطاقة الكهربائية وأعلن عن استعداد الشركات لبناء محطات كهربائية تعمل بالطاقة الشمسية وتساهم بحل أزمة الكهرباء التي تعاني منها المحافظة”، مبيناً ان “اللجان المختصة في المجلس ستدرس العروض والتكاليف ومدة الانجاز والمشاريع المماثلة لتلك الشركات في ايران والدول المجاورة لعرضها على الهيئة العامة للمجلس”. وأكد رئيس المجلس بأن “المحافظة تمتلك كافة المقومات التي تؤهلها لان تكون ارض خصبة للاستثمار فيها وعامل مشجع للشركات الاستثمارية العالمية لاسيما في مجال تنفيذ المشاريع الإستراتيجية التي تفتقر إليها المحافظة، وكذلك مشاريع إنشاء المحطات الكهربائية “. وتابع الغزي ان “الحكومة المحلية ومن أولويات عملها دعم قطاع لاستثمار في ظل الأزمة المالية التي يمر بها البلد، وهو الحل الأمثل للأزمة، وسيخفف العبء على الدولة وسيوفر فرص عمل لأبناء المحافظة”. بدوره عبر وفد الشركات الإيرانية رغبته بتنفيذ مشاريع استثمارية وبناء محطات كهربائية تعمل بالطاقة الشمسية في ذي قار لما تتمتع به من وضع امني وسياسي مستقر، وأشاد بدعم الحكومة المحلية لهم والتسهيلات التي أعلنت عن تقديمها لهم. وقال المدير المفوض لشركة المهندسين الإيرانية “اكبر صادقي” ان “وفد الشركات بحث مع مجلس المحافظة ملف الكهرباء والمشاكل التي تعانيها المحافظة هذا القطاع.

قد يعجبك ايضا المزيد عن المؤلف

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.