سجناء يتنافسون على الكتابة لتقليص العقوبة في رومانيا

جخج

أصبح بإمكان السجناء في رومانيا، التمتع بتخفيض مدة العقوبة بموجب تعديل في القانون صدر سنة 2013، يسمح لهم بتسهيل عملية خروجهم من السجن مقابل كل كتاب خطي يكتبونه داخل زنزاناتهم. وينكب سجناء في رومانيا يقبعون خلف القضبان في قضايا فساد واحتيال على الكتابة، إذ بات القانون في هذا البلد يسمح بتقليص مدة العقوبة لمن يستفيدون من مدة سجنهم في الكتابة والتأليف. وكان آخر من خرجوا من السجن بفضل هذا القانون لاعب كرة القدم الدولي جورجي بوبسكو الذي حكم عليه بالسجن ثلاث سنوات في قضية تهرب ضريبي، وقد أخلي سبيله في الرابع من تشرين الثاني بعدما أنهى كتابة أربعة كتب حول لعبة كرة القدم. وبحسب مادة قانونية أقرت في العام 2013، يجيز وضع كتاب أدبي أو علمي في السجن تخفيضا في مدة العقوبة. وبعد بداية خجولة في الكتابة وراء القضبان بين عامي 2007 و 2010، عرفت هذه الظاهرة ازدهارا لافتا بعد صدور أكثر من 157 كتابا بين كانون الثاني 2014 وحزيران 2015، بحسب بيانات تابعة لسلطات السجون في رومانيا. ويعزى هذا الارتفاع إلى أن السلطات باتت تستهدف خلال السنوات الأخيرة النخب الفاسدة في البلد من رجال السياسة والأعمال.

قد يعجبك ايضا المزيد عن المؤلف

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.