مشاكل داخلية بين البلديات والمقاولين والأمانة تعرقل تقديم الخدمات

أكدت لجنة الخدمات النيابية وجود مشاكل داخلية بين البلديات والمقاولين والأمانة تعرقل تقديم الخدمات في العاصمة بغداد. وقالت عضو اللجنة صباح التميمي في بيان تلقت “المراقب العراقي” نسخة منه: “هناك مشاكل إدارية بين دائرة بلدية الصدر الثانية ومجاري بغداد تعيق تشغيل مولدات الكهرباء في محطات التصريف، وهذا الأمر يعد خللاً كبيراً بسبب الأزمات في أوقات الأمطار”. وأضافت: “هناك عدة مشاكل بين المدراء العامين والمقاول القائم على المشروع”، مبينة: “هذا الحال ينطبق على بلدية الشعب أيضا بحجة مطالبة المقاول بتعويضات مادية بسبب فتح بوابة مجارٍ جديدة”. وأوضحت التميمي: “محطة b8 في بلدية الغدير توقفت عن التشغيل لمدة بسبب بيع كاز المولدات، حسب قول المواطنين أثناء لقائهم وفد لجنة الخدمات البرلمانية، ومحطة A6 التي غرقت أغلب مناطقها ولا يوجد فيها سوى عامل واحد فقط”. وبينت عضو اللجنة: “تشغيل المحطة لا فائدة منه بسبب الأوساخ وعدم تنظيف شبكات المجاري الموجودة فًي المنطقة، كون شبكات التصريف التي تسحب المياه غير فعالة وعدم إدامتها بشكل مستمر، أدى إلى عدم تشغيلها”، معربة عن “قلقها لعدم استجابة أمانة بغداد لشكوى المواطنين وملاحظاتهم”.

قد يعجبك ايضا المزيد عن المؤلف

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.