قيادي في الحشد الشعبي:بعض الإصلاحات أفرغت رئيس الوزراء من قدراته وإمكانياته

 

أكد القيادي في الحشد الشعبي علي الياسري ان رئيس الوزراء يعيش ازمة كبيرة متمثلة بمطرقة المرجعية وسندان معارضي الاصلاحات . وقال الياسري: بعض الخطوات الاصلاحية افرغت رئيس الوزراء من قدراته وإمكانياته التي كان يتمتع بها ، مبيناً ان الغاء مكتب القائد العام للقوات المسلحة جعل وزير الدفاع ينفرد بالقرار والتمتع بالكثير من الامتيازات التي كانت لرئيس الوزراء . وأوضح الياسري: موضوع الاصلاحات يتوقف على ثلاث ركائز منها الحكومة والقضاء ومجلس النواب والثلاثة لم يقدموا نتائج ملموسة باتجاه تلبية المطالب الجماهيرية. مشيراً الى ان موقف الحكومة كان سلبياً من ناحية دعم الحشد الشعبي . وأضاف الياسري: هناك ضعف واضح امام دعم وإسناد المشروع الجماهيري الكبير المتمثل بالحشد الشعبي وموقف رئيس الوزراء سلبي وهذا الموقف السلبي ادى الى تضعيف قاعدته . يذكر ان الميزانية المخصصة لهيئة الحشد الشعبي لعام 2016 تقدر بـ 2 ترليون و160 مليار دينار، فيما كانت في ميزانية 2015 اكثر من 6 ترليونات دينار عراقي. وعد الكثير من السياسيين والمراقبين ان تخصيصات الحشد الشعبي التي تم تخفيضها بشكل كبير وللأسف باتت لا تتناسب مع حجم الدور الكبير الذي تقوم به هذه المؤسسة الأمنية التي حققت انجازات كبيرة بالاشتراك مع الجيش في تحرير عدة مناطق من سيطرة تنظيم داعش الإرهابي وبات القاصي والداني يقر بوطنيتها بعد التضحيات التي قدمتها”.

قد يعجبك ايضا المزيد عن المؤلف

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.