جلال الحنفي.. لم يتزوج من «صينية» !

خهحجحج

يعد الشيخ جلال الحنفي البغدادي المولود في عام 1914 والمتوفى في 5/3/2006 من اعلام بغداد الذين يشار اليهم بالبنان وشخصية تاريخية قل نظيرها لذلك نرى ان المشاهير كثيرا ما تنسج حولهم القصص والاقاويل ، فقد سمعت من اكثر من واحد ،ان الشيخ الحنفي قد تزوج من فتاة صينية عند سفره الى الصين لتدريس اللغة العربية هناك بناءا على طلب معهد اللغات العالي الصيني ، وربما صدّقت ما قيل ، بعد ان شاهدت ملامح زوجته ( الشيخة ام لبيد ) وهي تشبه الى حد كبير الصينيات ، ولكن ظهر ان ( الشيخة ) عراقية وليست صينية ومن مدينة كركوك ومن القومية التركمانية ، تعرّف عليها الراحل الحنفي في دمشق في سوريا عن طريق احد اصدقائه الذي هو ولي امرها وتزوجها عام 1968 وسافرا معا الى الصين وهناك رزق باول اولاده ( لبيد 1969) وعند عودته الى العراق وفي مدينة كركوك رزق بولده الثاني (عقيل 1971) وسافر مرة اخرى الى الصين وعند عودته الى العراق رزق بولده ( واعية 1973) وبعد عودته مرة اخرى الى الصين رزق باولاده ( داعية 1975 وعروض 1976 ) ، في الصين تعلمت ( الشيخة ) اللغة الصينة حتى يحسبها من يراها وهي تتكلم الصينية بطلاقة ، اضافة الى ملامحها التي تشبه الصينيات بانها صينية بلا شك ، لذا كثرت الاقاويل وتاكدت بزواج الشيخ الحنفي من ( صينية ) ، ومن طريف ما يذكر ان الراحل الحنفي تعلم اللغة الاسبانية في الصين واراد تعلم اللغة الالمانية ايضا، لكن سفر مُدرّسته الى بلدها حال دون اكمال تعليمه تلك اللغة ، كما انه وقع بحب فتاة صينية ولكن لم تحصـــــــــل ( القسمة) للزواج منها.

قد يعجبك ايضا المزيد عن المؤلف

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.