الزوراء يمنع لاعبيه من الإلتحاق بمعسكر المنتخب الأولمبي

hjlkjl

أعلن نادي الزوراء أن إدارته لن تسمح للاعبي فريقها الكروي الذين تمت دعوتهم للمنتخب الاولمبي من الالتحاق بالمنتخب، مبينا أن من الممكن تفريغ اللاعبين قبل سبعة أيام من البطولة الآسيوية التي يشارك بها المنتخب. وقال عضو الهيئة الإدارية للنادي عبد الرحمن رشيد إن “إدارة النادي وبالتشاور مع الجهاز الفني للفريق الكروي قررت عدم السماح للاعبين مهند عبد الرحيم وعلي لطيف وعلاء مهاوي من الالتحاق بمعسكر المنتخب الأولمبي الذي يستعد للمشاركة في بطولة آسيا الأولمبية”. وأضاف رشيد أن “الإدارة والجهاز الفني قررت أن يكون تفريغ اللاعبين قبل سبعة أيام من البطولة الآسيوية وذلك للحاجة الماسة لخدماتهم مع الفريق سيما وأنهم غابوا عن الفريق في معسكر المنتخب السابق”. من جهة اخرى دعا مدرب كرة الحدود عادل نعمة اتحاد الكرة الى دراسة مستقبل الدوري دون اللجوء الى تأجيل منافساته بسبب مشاركة الاولمبي. وقال نعمة ان “على اتحاد الكرة تسيان فكرة التأجيل لان ارجاء الدوري وتعطيل مسابقاته سيؤثر بشكل واضح في مستوى الكرة العراقية ويضعف المنتخبات وينهي روح المنافسة بين الاندية ويربك حسابات المدربين ويقتل طموح اللاعبين ويرهق ميزانيات الاندية”. واشار الى ان “تعطيل المسابقة يدخل المدربين في دومات الحسابات اللا منطقية وبالتالي فان خياراتنا ستكون معقدة”. وبين ان “المنتخبات تكون افضل كلما كان الدوري قوي ومنظم ويمكن لمدربي المنتخبات استدعاء اللاعبين بشكل مباشر في حال استقرار المنافسة ويلتحقون بالمنتخب وهم بأتم الجاهزية، اما التوقف فبالعكس يضر بجاهزية اللاعب بصورة عامة ويؤثر على اندفاعه وينهي عنصر المنافسة بين اللاعبين”. الى ذلك عدّ المدرب العراقي المحترف يونس القطان، أن بطولة كأس الاتحاد الآسيوي هي من من أضعف البطولات، مبينا أن من المفروض أن تحصد الفرق العراقية كؤوس البطولة خلال مشاركاتها فيها، فيما دعا للاعتماد على لاعبين محترفين للمنافسة على اللقب. وقال المدرب يونس القطان إن “بطولة كأس الاتحاد الآسيوي هي من بطولات الصف الثاني وهي من أضعف البطولات”، مبينا أن “من المفروض أن تحصد الفرق العراقية المشاركة في هذه البطولات الالقاب والكؤوس بشكل مستمر مقارنة مع حجم الإنفاق المالي مع الفرق الاخرى ومعدل دوريات آسيا”. وأضاف القطان أن “اللاعبین الأجانب فی هذه البطولة هم من يصنع الفارق لأن أغلب الفرق تشرك ثلاثة لاعبین محترفین”، مشيرا إلى أن “هؤلاء اللاعبين یعول علیهم کثیرا، لذا لابد لأنديتنا أن تسير على هذا المنوال”. ووتابع القطان أن “الجانب التکتیکي للاعبين أعلى من المستوی العام لهذه الفرق فلابد من التعاقد مع لاعبین ذو مستوی مميز ولیس مجرد لاعبین محترفین یوازون اللاعب المحلي”.

قد يعجبك ايضا المزيد عن المؤلف

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.