إحتلال أميركي بالتقسيط!

طائرات نقل عسكرية تابعة للجيش الأمريكي هبطت في مطار قاعدة عين الأسد ونقلت 200 جندي أمريكي من القوات الخاصة وكميات من الأسلحة والمعدات القتالية»..انتهى الخبر,ويبدو ان من اهم غايات التوغل التركي في الموصل بأبعاده الدولية والاقليمية والمحلية هو تفجير قنبلة دخانية تلهي وتشغل الشارع العراقي وتحجب رؤية الواقع الحقيقي وتسمح لأميركا باحتلال العراق بالتقسيط المريح «خطوة خطوة» وتنفيذ ما تم الاتفاق عليه مع رئيس الوزراء العبادي على دخول قوات أميركية قتالية في سياق الاستراتيجية الجديدة لما بعد داعش!. النفي العراقي والأميركي بعد الاثبات هو جزء من صفقة البيع بالتقسيط المريح!.
شبكة الأفق التحليلية

قد يعجبك ايضا المزيد عن المؤلف

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.