نصيف: قانون المحكمة الاتحادية معطل بتحالفات «كردية ـ سنية»

 

اكدت عضو اللجنة القانونية النيابية عالية نصيف، ان قانون المحكمة الاتحادية بقي معطلا بسبب تحالفات الكرد مع بعض القوى السياسية السنية لسد الطريق على المركز من اقامة اية دعوى ضد الاقليم. وقالت نصيف: “اللجنة القانونية انجزت جميع المواد الخلافية حول فقهاء الشريعة وأعدادهم والية التصويت, إلا ان الاقليم اصر على ان يكون التصويت بآلية الاجماع وهذا يعني ان تغيب اي قاض من القضاء سيؤدي الى تعطيل الاحكام في المحكمة الاتحادية وهذا ما يرغب به التحالف الكردستاني, فلذلك بقي قانون المحكمة الاتحادية معطلا حتى الان”. واضافت: “كردستان تعلم بأن هناك خلافات عميقة بين الاقليم والمركز فضلا على وجود الكثير من الامور للمركز الاحقية بها عندما يقيمها امام المحكمة الاتحادية, فلذلك لجأ الى هذه الطريقة وعطل البند ليسد الطريق امام المركز في اقامة اي دعوة ضد اقليم كردستان”. وأشارت نصيف الى ان “هناك قصدية في تعطيل قانون المحكمة الاتحادية لان هناك الكثير من الدعاوى المعطلة التي يمكن ان تقام مستقبليا سواء في قضية النفط أو تنفيذ القوانين أو المنافذ الحكومية ضد اقليم كردستان”.

قد يعجبك ايضا المزيد عن المؤلف

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.