الاتحاد الإنكليزي يشيد بمدرب المنتخب روي هودجسون

هحهخج

أشاد غريغ دايك رئيس الاتحاد الإنكليزي بما قدمه هودجسون مع المنتخب. وقال غريغ دايك رئيس الاتحاد الإنكليزي لكرة القدم إن روي هودجسون مدرب منتخب إنكلترا قدم عملاً أفضل من أي شخص آخر فيما يتعلق بتحسين العلاقات الخارجية. وأشاد دايك بالمدرب هودجسون -الذي يمتد مشواره التدريبي لمدة40 عاماً- وقارنه بمدربين كبار سابقين لمنتخب إنكلترا مثل بوبي روبسون ودون هاو وديف سيكستون. وقال دايك لموقع الاتحاد الإنكليزي على الإنترنت: “أشعر باندهاش كبير من رد فعل المشجعين إذا ذهبت إلى أي مباراة مع روي. إنه شخص محبوب جداً.” وأضاف: “هذا مدهش ففي أي مكان نسافر فيه يحاول الناس من دول مختلفة مساعدة روي واستعادة ذكريات متابعة أحد فرقه أو الحديث إليه عن لاعب سبق أن تولى تدريبه أو عن مدرب يعرفه.” وأردف: “من المحتمل أن يكون ساعد في تطوير العلاقات الخارجية للاتحاد الإنكليزي بشكل أكبر من أي شخص آخر.” ويقضي هودجسون عامه الرابع كمدرب لإنكلترا بعدما سبق أن عمل أيضاً في إيطاليا وسويسرا وفنلندا والدنمارك والنرويج والإمارات. وقاد هودسون (68 عاماً) منتخب إنكلترا للوصول إلى نهائيات بطولة أوروبا 2016 بعدما فاز بمبارياته العشر في التصفيات القارية. وقال دايك: “روي مثال رائع لأي مدرب يبحث عن التطور، إنه شخص اكتسب خبرات وتعلم ثقافات جديدة.” وأضاف: “ما أروع هذا الإنجاز بالعمل كمدرب لمدة 40 عاماً على أعلى المستويات ليسير على خطى مدربين إنكليز كبار أصحاب شعبية جماهيرية مثل بوبي روبسون وديف سيكستون ودون هاو.”

قد يعجبك ايضا المزيد عن المؤلف

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.