طفل ينفق 6000 دولار لتحديث لعبة على جهازه اللوحي

اههعغ

جن جنون أب بريطاني عندما وجد بطاقته الائتمانية فارغة، إذ اكتشف أن ابنه البالغ من العمر 7 سنوات استخدم كلمة السر الخاصة به وأنفق 6000 دولار في 5 أيام فقط، لتحديث لعبة على جهازه اللوحي وشراء ديناصورات أقوى لممارسة اللعبة. وقال البريطاني محمد شجاع، والد الطفل فيصل إنه حاول سداد بعض المبالغ للموردين، إلا أنه تفاجأ عندما رفضت عمليته المصرفية. وحين قام بتفقد حسابه المصرفي، اكتشف اختفاء مبلغ 6000 دولار، خلال 60 عملية سداد منفصلة خلال المدة بين 13 إلى 18 كانون الأول 2015. ولم يعلم أن طفله فيصل يعرف كلمة المرور الخاصة به، وقام من دون قصد بدفع مبالغ تحديث اللعبة وشراء شخصيات ديناصورية جديدة، من دون أن يدرك ما فعل. وخلال اللعبة يستطيع اللاعبون جمع أكثر من 50 نوعاً من الديناصورات للحرب وبناء حديقة لها. ووجّه شجاع اللوم لشركة “آبل” وقال: “لقد جن جنوني، أبلغ من العمر 32 عاماً؛ فلماذا تظن شركة “آبل” أنني أنفق آلاف الدولارات على شراء الديناصورات وتحديث اللعبة”؟. وتساءل: “لماذا لم يرسلوا لي بريداً إلكترونياً للتأكد من علمي بسداد هذه المدفوعات ؟ لم أتلق منهم أي إنذار”. يُذكر أن نظم الرقابة لدى شركة آبل تمنح الآباء خيار إغلاق بعض الوظائف مثل الشراء من “آي تيونز”، والقدرة على إغلاق عمليات شراء التطبيقات.

قد يعجبك ايضا المزيد عن المؤلف

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.