جولة في ربوع المؤلفات الإيرانية والإسلامية في إيطاليا

طحج

نشرت ايطاليا مؤخرا عدة آثار تأليفية ومترجمة تتمحور حول موضوع الإسلام وإيران.ومن بين الكتب التي تمت طباعتها مؤخرا تجدر الإشارة إلى كل من الإسلام السياسي والديمقراطية (اسلام كرايي ودمكراسي)، إيران على غير العادة (ايران غير معمول)، الحروب الصليبية الوحشية (جنكهاي صليبي وحشيانه)، الإسلام هو الذي يخيف (اين اسلام است كه مي ترساند)، الإسلام (اسلام) ، الدين والسياسة (دين و سياست)، الإسلام في 100 خارطة (اسلام در 100 نقشه)، الحوار مع الإسلام (كفت وكو با اسلام)، الشيعة والكاثوليك في مواجهة المستقبل (شيعيان وكاتوليكها در برابر آينده)، الإسلام والسياسة (اسلام وسياست)، ترجمة القانون المدني الإيراني (ترجمه قانون مدني)، لا إله إلى الله الواحد الأحد (خدايي نيست جز خداي يكتا)، المدن، الطرق، والفنادق في إيران (شهرها، مسيرها و كاروانسراها در ايران) وغيرها.
وسوف نقوم بمرور سريع على بعض هذه الكتب ونعرف بها وبكتابها ما يزيد من قيمتها المعنوية والعلمية، ما يساعد القارئ على تكوين صورة عن أهمية البحوث الإسلامية والشرق الأوسط والجمهورية الإسلامية في إيران من وجهة نظر المفكرين والباحثين في الغرب وأشهر الجامعات الغربية.
*إيران في إيطاليا (المدن، الطرق والفنادق)
سافرت مجموعة من طلاب الهندسة المعمارية في جامعة لاسبينزا في روما إلى إيران بهدف إقامة ورشة عمل حول فن العمارة في الفنادق الإيرانية بدعوة قدمت لهم من جامعة كرمسار الإيرانية، وقاموا بتلخيص نتائج الدراسات التي قاموا بها على شكل كتاب بلغتين يتحدث عن المدن والمحافظات الإيرانية وتمت طباعته بدعم من المستشارية الثقافية الايرانية هناك.
وقد كتب مقدمة الكتاب المستشار الثقافي الإيراني في إيطاليا السيد قربان علي بور مرجان، وأشرف عليه البروفيسور آلساندرا د جزاريس ولائورا فرتي من جامعة لاسبينزا وحسن اصانلو من جامعة سورة.
ويعرف الكتاب في 300 صفحة، القارئ الإيطالي على المحافظات الإيرانية الـ31، كما يعرج على العادات والتقاليد الإيرانية والأطعمة الشعبية.
*الإسلام السياسي والديمقراطية
قام بتأليف هذا الكتاب البروفيسور ريكاردو رداعلّي، استاذ جامعة ميلان ومستشار وزارة الخارجية الإيطالية، ويتحدث عن الأحداث التي وقعت خلال العامين الماضيين في بعض الدول العربية والتي أُطلق عليها اسم الربيع العربي، ونتائجها وآثارها وتبعاتها والصورة التي رسمتها في أذهان الأوروبيين بأن الإسلام لا يستطيع أن يكون على علاقة بالديمقراطية.
ويحاول الكتاب دراسة أسباب انتشار هذه الأفكار لدى الرأي العام، وينتقد هذا الفكر من خلال تبيين مفاهيم الحرية لدى الغرب ولدى العالم الإسلامي.
*ايران على غير العادة
يصر البروفيسور ريكاردو زيبولي، أحد أشهر أساتيذ اللغة الفارسية في جامعة فينيسيا ورئيس مجمع اللغة الفارسية على تعريف القارئ الإيطالي على الهجو والهزل في الأدب الفارسي.
الكتاب مؤلف من 118 صفحة باللغة الإنجليزية يتحدث عن الهزليات والهجويات في الأدب الفارسي منذ الأزل وحتى عهد التيموريين ويعدّ الكتاب الأول الذي يقوم بشكل علمي بشرح ودراسة الهجو والهزل في الأدب الفارسي.
*الحروب الصليبية الوحشية (الخليفة على أبواب مدينة روما)
يتطرق الصحفي الإيطالي الشهير بيتر آنجلو بوتافوكو، في هذا الكتاب إلى الأحداث الأخيرة التي استهدفت الدول الغربية والعالم الإسلامي، وأدت إلى تخريب آثار الحضارة البشرية، والأبنية المذهبية وجرائم المجازر الجماعية بحق المسلمين وغير المسلمين.
ويحاول من خلال 195 صفحة أن يشرح حقيقة الحضارة الإسلامية وفصلها عن العقائد الإرهابية والتكفيرية للجماعات المتطرفة.
*الإسلام هو الذي يخيف
يسعى طاهر بن جلوني، مؤلف هذا الكتاب، إلى شرح الوجه الحقيقي للإسلام على شكل رسالة مرسلة إلى ابنته، وهو يدّعي في هذه الرسالة المؤلفة من 218 صفحة أن هذه الجماعات الإرهابية الوحشية التي تمارس نشاطاتها باسم الإسلام، بعيدة كل البعد عن الإسلام، والمسلمون يدينون هذا النوع من الجماعات المتطرفة.
*شرح الإسلام لمن يخافون المسلمين
قام بتأليف هذا الكتاب كارلو جورجي، ويقوم من خلال ذكر أمثلة بالتحقيق في امكانية التعايش المتقابل بين المسلمين وباقي الأديان أم لا، ويحاول تقديم بعض الأدلة لخوف أوروبا من الإسلام والمسلمين مؤوّلاً ذلك إلى عدم امتلاك أوروبا معرفة كافية بالإسلام.
ويتطرق في صفحات هذا الكتاب الـ163 إلى تقديم شرح حول الفكر الإسلامي في المذهبين الشيعي والسني، ويحاول أن يقدم حلولا من أجل القضاء على اصدار الأحكام المسبقة والظالمة بحق الإسلام وخصوصا في المجتمع الغربي.
*الإسلام، الدين والسياسة
البروفيسور كورائو، استاد اللغة والثقافة العربية في جامعة لوئيس في مدينة روما، قرر تأليف هذا الكتاب بعد الأحداث الأخيرة التي وقعت في العالم الإسلامي والغرب، ويحاول من خلال شرح التاريخ الإسلامي، أن يعرف القارئ على المراجع المعتبرة في العالم الإسلامي.
ويشرح في 225 صفحة للقارئ الحقائق من خلال تحليل ودراسة الحالات التي أدت إلى حرف أذهان الرأي العام ونشوء الوضع الحالي.
*الحوار مع الإسلام، الشيعة والكاثوليك أمام المستقبل
قامت جمعية «سنت اجيديو” التابعة لدولة الفاتيكان بنشر هذا الكتاب الذي قام ويتوريو لاناري بتأليفه، ويشير فيه إلى أن العالم الشيعي جزء مهم جدا من العالم الإسلامي ولكن للأسف بقي غير معروف، ويمكن لهذا الكتاب المؤلف من 192 صفحة أن يكون كالبوصلة للقارئ الذي يود أن يخوض في بحر الحوار مع الإسلام والشيعة.
*زهور التوليب الإيرانية، تسع قصص لمؤلفات إيرانيات
البوفيسورة آنا وانزان، باحثة إيطالية في مجال معرفة إيران ومعرفة الإسلام وأستاذة في جامعة ميلان في إيطاليا، وخريجة فرع دراسات الشرق الأوسط من جامعة نيويورك الأمريكية، وتتطرق في كتابها هذا إلى التعريف ببعض مؤلفات تسع قصص لتسع كاتبات إيرانيات، علما أن المؤلفة نشرت عام 2009 كتاباً حمل عنوان «بنات شهرزاد” تحدثت فيه عن الكاتبات الإيرانيات في القرن التاسع عشر.
*من أرمينيا إلى إيران
هذا الأثر هو المجلد الرابع لمجموعة معرفة الشرق التي قام بتأليفها عالم التاريخ والآثار الإيطالي الشهير روبرتو دان.
*رسالة النوروز للحكيم عمر الخيام
هو ترجمة لرسالة النوروز للحكيم عمر الخيام حيث قام بها المترجم سيمونه كريستوفورتي، وإضافة إلى ترجمة كتاب عمر الخيام قام المترجم بإضافة مقدمة حول النوروز الإيراني والعادات والتقاليد المتبعة فيه مستندا إلى مؤلفات أساتذة اللغة والأدب الفارسي في جامعة فينيسيا.
*ترجمة القانون المدني الإيراني
وهي الترجمة الأولى للقانون المدني الإيراني بدعم وحماية من المستشارية الثقافية الإيرانية في إيطاليا والتي قام بها الباحث الإسلامي الإيطالي رافائل مائوريلّو، وأضاف مقدمته المستشار الثقافي الإيراني في إيطاليا قربان علي بور مرجان.
يهدف الكتاب إلى التعريف بالفقه الشيعي والقوانين الحقوقية في الجمهورية الإسلامية في إيران، وهو أثر نفيس استغرق العمل عليه عامين كاملين.

قد يعجبك ايضا المزيد عن المؤلف

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.