هل يمكن لمريض السكري أكل الوجبات السريعة؟

خحخحج

من الناحية المثالية لا تعد الوجبات السريعة الخيار الأول لمريض السكري من النوع 2، لكن واقع الحياة قد يضع هذه الخيارات أمامنا في بعض الأحيان. على المريض تناول الأطعمة التي تساعده على إبقاء مستويات السكر تحت السيطرة، لذلك يُنصح بتجنب الخيارات السيئة.لا توجد مواصفات موحدة لنوع وحجم الأطعمة تناسب جميع مرضى السكري، البعض يمكنه أكل كمية أكبر من الكربوهيدرات والبعض أقل. أما المرضة الذين يصف لهم الطبيب الأنسولين فيحتاج إلى كربوهيدرات لأن دواء الأنسولين يجعل نسبة السكر منخفضة للغاية في الجسم.إليك ترتيب لخيارات الأطعمة المناسبة لمريض السكري:المستوى الأول. الخضروات الورقية الخضراء، والخضروات غير النشوية، والفواكه قليلة السكر، والبروتينات قليلة الدهون خاصة المشويات، والمكسرات مثل الجوز واللوز، والبذور، والأعشاب البحرية، والأطعمة ذات الدهون الأحادية، والبقوليات.المستوى الثاني. تشمل خيارات المستوى الأولى مضافاً إليها الحبوب الكاملة، والحبوب الغنية بالألياف منخفضة الكربوهيدرات. يُنصح بأكل 30 غراماً من الكربوهيدرات في الوجبة الرئيسة، و15 غراماً من الكربوهيدرات في الوجبات الخفيفة.من خيارات المستوى الثاني الكعك والفطائر المصنوعة من الحبوب الكاملة، شرط ضبط الكمية.المستوى الثالث. إذا كان المتاح أمامك لأكه ليس ضمن خيارات المستويين الأول والثاني يمكنك أكل الكربوهيدرات العادية (البسيطة مثل خبز القمح الأبيض والأرز الأبيض والمعكرونة)، شرط ألا يتجاوز حجم الكربوهيدرات 30 غراماً في الوجبة، وألا تشتمل الوجبة على أكثر من 5 غرامات من السكر، وألا يتجاوز مجموع السعرات الحرارية في الوجبة 500 سعرة حرارية.

قد يعجبك ايضا المزيد عن المؤلف

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.