تواصل الحملات الداعية لمقاطعة البضائع السعودية والتركية

k;oipo

مع استمرار المنهج العدائي الذي تمارسه السعودية في سياستها تجاه العراق, ومع تواصل تعدي الجانب التركي على الاراضي العراقية, اطلقت مؤسسة “المبلغ الرسالي” حملتها الداعية الى مقاطعة المنتجات والسلع السعودية والتركية, التي تهيمن على الأسواق العراقية. ودعت الحملة المواطن الى الامتناع عن شراء تلك السلع لأنها تساهم في دعم وتغذية الارهاب في العراق والمنطقة, كما انها تشكل ديمومة لتمويل العصابات الاجرامية التي تمارس شتى أنواع الجرائم بحق ابناء العراق ومكوناته. لافتة الى ان مقاطعة تلك السلع يمثل صفعة للدولتين اللتين مازالتا تمارسان سياسات عدوانية ضد العراق وشعبه, ومن الواجب الشرعي والوطني ان يعمل كل مواطن غيور على أرضه ودمه على مقاطعة تلك السلع والعمل على الابتعاد عن تواجدها في الأسواق والمحال التجارية.

قد يعجبك ايضا المزيد عن المؤلف

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.