الكتل السنية ترحب بنشر قوات أمريكية في العراق !

 

رحب اتحاد القوى العراقية بنية الولايات المتحدة لنشر قوات برية لمكافحة “الإرهاب” وضبط الحدود في العراق، معتبرا أن ترحيبه بنشر هذه القوات ليس قبولاً بنمط جديد من الاحتلال، وإنما يأتي بعد أن سئِمنا من تنصل الحكومة من وعودها في تحرير المدن المغتصبة.وقال عضو المكتب السياسي لاتحاد القوى محمد الكربولي في بيان تلقت “المراقب العراقي” نسخة منه، إن “الإستراتيجية الجديدة لمكافحة الإرهاب وإن جاءت متأخرة إﻻ أننا نعتقد أن دورها سيكون حاسماً في القضاء على تنظيم داعش وعصابات الإرهاب المنفلتة ويعزز الاستقرار في العاصمة بغداد وباقي المحافظات وسيعجل من عمليات تحرير المدن السنية المغتصبة”.وأضاف الكربولي، أن “إستراتيجية نشر قوات برية أمريكية على اﻷرض يؤكد ضعف القدرة والخطط الحكومية على مواجهة خطر التنظيم أو خطر المليشيات المنفلتة على أمن المواطن العراقي”.وشدد النائب الكربولي على أن “تقاعس وتردد الحكومة العراقية في تسليح متطوعي العشائر المتصدية للإرهاب في اﻷنبار ونينوى وصلاح الدين كان سبباً رئيسياً في تبني الإرادة الدولية خيار التدخل الدولي البري”.وأوضح الكربولي، أن “ترحيبنا بنشر قوات برية أمريكية ليس قبولاً بنمط جديد من الإحتلال، وإنما بعد سئمنا من تنصل الحكومة من وعودها في تحرير مدننا، ورغبة منا في تأهيل قوات متطوعة من أبناء مدننا المغتصبة لمسك اﻷرض وحماية آمن المواطن فيها بعد تحريرها”.

قد يعجبك ايضا المزيد عن المؤلف

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.