وزارة المالية إرفعوا الجور عن حملة شهادة الدبلوم الفني

يشكو العديد من خريجي المعاهد من حملة شهادة الدبلوم الفني من عدم حصولهم على حقوقهم وتهميشهم، وأخيراً القرار الجائر الذي اصدرته وزارة المالية، بأن تتوقف الدرجة الوظيفية لحملة شهادة الدبلوم الفني عند الدرجة الرابعة، ومن لديهم شهادة الابتدائية والمتوسطة الى الدرجة الخامسة، أما حملة البكالوريوس فالتوقف يكون عند الدرجة الأولى، وفي الحقيقة هذا أمر غير منصف، يكون من يحمل شهادة الابتدائية قريبا جداً من حملة شهادة المعهد وفي نفس الوقت حملة شهادة المعهد بعيدين عن حملة شهادة البكالوريوس علماً بأن الفرق بين الشهادتين سنة واحدة لأن شهادة حملة الدبلوم تعد تقويمية بثلاث سنوات بعد الاعدادية، وبالاضافة الى الدرجات فهناك اجحاف أيضاً في المخصصات إذ تحسب مخصصات هندسية للمهندسين (50%) في حين لاتوجد أية مخصصات لخريجي المعاهد الهندسية كمعهد التكنولوجيا والنفط، علماً أن عملهم يوازي عمل المهندسين في مشاريع الاعمار والبناء ويعانون أيضاً من عدم ايفادهم في دورات خارج البلاد اسوة بالآخرين من حملة شهادة البكالوريوس.
لذلك يطالب خريجو المعاهد انصافهم واستمرار تدرجهم الوظيفي الى الدرجة الثانية كما كان معمولا به قبل عام (2003) وأسوة بوزارة الصحة التي استثنيت من هذا القرار، وان تصرف لهم مخصصات هندسية أو فنية ولتكن (30%) واشراكهم في الدورات التي تقام خارج وداخل البلد.
وان يعاد انتسابهم الى نقابة المهندسين والتي كانت سابقاً تسمى نقابة المهندسين وذوي المهن الهندسية للمطالبة بحقوقهم.

قد يعجبك ايضا المزيد عن المؤلف

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.