الى من يهمه الامر.. انقذو جــزيـرة بغــداد السياحية من اجل تعظيم الموارد

dd

جزيرة بغداد السياحية مرفق سياحي مهم، وله أيام وذكريــــــــات جميلة لا تنسى من قبل العراقيين وفي الاعياد والمناسبات كانت مزدهرة بالورود والبالونات والجمال والانغام والسفرات المدرسية وكانت الجزيرة مميزة ومتميزة آنذاك. يقول أحد الاصحـــــــاب ذهبنا قبل فترة من أعادة افتتاح جزيرة بغداد السياحية في الراشدية على أمل ان نراها تلك العروسة الجميلة وسط بساتين الراشدية والكريعات وضفاف النهر الساحر لقلوب العراقيين وخزائن الحب والجمال والخواطر وعند ذهابنا ودخولنا كانت الصدمة والحيرة.. فالجزيرة العروس أصبحت عجوز ومهملة ومهجورة تعاني الاهمال المتعمد وعندما سألت أحد العمال هناك عن الاوضاع قال الجهات المعنية متعمدة بأهمال الجزيرة السياحية وقامت ببيع حتى الالعاب وما تبقى منها الى اقليم كردستان فالاهمال متعمد من أجل ان تباع الجزيرة وتخصص الى مستثمرين وتباع الفرحة والسياحة والجزيرة تبقى في حيرة ولاندري لمن تعود ملكية هذا الصرح البغدادي

قد يعجبك ايضا المزيد عن المؤلف

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.