زيدان: لست بحاجة لتعاقدات جديدة بنزيمة الاكثر تسجيلا للاهداف والاقل مشاركة في الدوريات الاوربية

kj;l;l

يعد كريم بنزيمة الأسرع زمنياً في تحقيق الأهداف مقارنة بهدافي البطولات الأوروبية الكبرى. ويمتلك الفرنسي كريم بنزيمة مهاجم ريال مدريد الإسباني أفضل معدل زمني تهديفي على جميع البطولات الأوروبية (اسبانيا وانكلترا وايطاليا وفرنسا وألمانيا)، متفوقاً بالتالي على أفضل الهدافين مثل البولندي روبرت ليفاندوفسكي ونيمار و بيير إيميريك أوباميانغ وزلاتان ابراهيموفيتش. وشارك بنزيمة في 1.091 دقيقة مع ريال مدريد بالليغا حقق فيها 16 هدفاً أي بمعدل هدف في كل 68 دقيقة وهو أفضل توقيت بالرغم من أن المهاجم الدولي الفرنسي الأقل مشاركة من حيث الحيز الزمني وكذلك تسجيل الأهداف مقارنة ببقية الهدافين في اسبانيا وفرنسا وايطاليا وألمانيا. وتقدم بنزيمة (20 هدفاً في 19 مباراة لعبها بالليغا ودوري أبطال أوروبا) على زميله كريستيانو رونالدو (هدف في كل 112 دقيقة) وعلى زلاتان ابراهيموفيتش مهاجم باريس سان جيرمان الثاني في لائحة الترتيب (هدف كل 81 دقيقة) يليه البولندي ليفاندوفسكي هداف بايرن ميونيخ (17 هدفاً) وبمعدل هدف كل ساعة و37 دقيقة. ولم يتسن أيضاً لبيير إيميريك أوباميانغ هداف البوندسليغا برصيد 18 هدفاً من اللحاق بتوقيت بنزيمة، اذ يتأخر عليه بفارق 19 دقيقة، بما أن الغابوني يسجل هدفاً كل ساعة و45 دقيقة. كما تفوق بنزيمة على نجمي برشلونة لويس سواريز (18 هدفاً) ونيمار (16 هدفاً) واللذين يحققان الأهداف كل ساعة و58 دقيقة. ورغم أهدافه العشرين التي حققها خلال مشاركته في 1695 دقيقة مع نابولي، يأتي الأرجنتيني غونزالو هيغواين هداف الدوري الايطالي رابعاً (هدف كل 85 دقيقة). ويبقى الزمن التهديفي للنجم الأرجنتيني ليونيل ميسي (هدف كل 100 دقيقة) بعيداً جداً عن زمن الفرنسي. وفي نفس هذه المرحلة من الموسم الماضي حقق بنزيمة 12 هدفاً ومثلهم في موسم 2013-2014، أما في 2012-2013 فقد سجل بنزيمة 7 أهداف. وخاض بنزيمة منذ انتقاله عام 2009 إلى الفريق الملكي 301 مباراة حقق فيها اجمالا 153 هدفاً (معدل 0.51 هدفاً في المباراة الواحدة) ومرر 66 كرة حاسمة. وبلغ المعدل التهديفي لبنزيمة عندما كان لاعباً في فريق أولمبيك ليون الفرنسي (0.44 هدفاً في كل مباراة)، حيث سجل 66 هدفاً في 148 مباراة خاضها مع ليون. الى ذلك استبعد المدير الفني لريال مدريد زين الدين زيدان القيام بأي تعاقدات خلال فترة الانتقالات الشتوية الجارية، وذلك على الرغم من العقوبة التي فرضها الاتحاد الدولي لكرة القدم على النادي الملكي بحرمانه من دخول سوق الانتقالات لعامٍ كامل بدءًا من يونيو 2016. البعض توقع أن يدخل ريال مدريد سوق الانتقالات الشتوي الحالي بقوة بسبب هذه العقوبة، وقد ارتبط الريال بأكثر من لاعب، إلا أن المدرب الفرنسي أكد أنه ليس بحاجة للتعاقد مع لاعبين جدد. وقال في مؤتمره الصحفي “أنا لا أرى أي ضرورة لتعزيز الفريق، أنا سعيد مع هذه التشكيلة، لدينا 26 لاعبًا، وبالتأكيد لن نقوم بالاستعانة بكل هذا في كل مباراة”. ويحتل ريال مدريد المركز الثالث على لائحة ترتيب الدوري الإسباني، بفارق 4 نقاط عن المتصدر أتليتكو مدريد، ونقطتين خلف برشلونة صاحب المركز الثاني، والذي يمتلك مباراة مؤجلة.

قد يعجبك ايضا المزيد عن المؤلف

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.