أمريكا في العراق

القوات الخاصة الأمريكية، وهي القوات المحمولة جوا أو المظليون المؤهلون وذوو الحس الأمني العالي، التدريب على التسلل خلف خطوط العدو وأراضيه بالاتصال وتنظيم المعارضة الداخلية ضمن عمليات عصابية,وتقوم الأفرع الثلاثة للقوات المسلحة الأميركية المتمثلة في الجيش والقوات البحرية والجوية بتوفير قوات العمليات الخاصة,فأقسام القوات الخاصة الأمريكية في العراق, قوات خاصة لسلاح المشاة أو «القلنسوات الخضراء»وهي قوات متخصصة في التفجيرات وحرب العصابات، واستخدمت للتدريب وتقديم الإستشارة والمشاركة في هيأة الأركان العسكرية وهي المشرفة على تدريب القوات العراقية والبيشمركة والحشد السني وعديدهم 3550 في العراق و50 في سورية,وقوة دلتا وتقوم بمكافحة العمليات الإرهابية وإنقاذ الرهائن وتعتمد الإنزال الجوي وعديدهم 200 عنصر وصلوا العراق مطلع عام 2016,وقوة «سيل» البحرية وتعني قوات البحر والجو والبر، ويمكنها العمل في الماء أو تحته والقفز بالمظلات أو التحرك البري السريع، ومن المحتمل الإستعانة بها خلال الإيام القادمة وربما يصل عديد الدفعة الأولى 1800عنصر مع كامل تجهيزاتهم,ومع العلم ان هذه القوات بالامكان استخدامها ضد بعض الوجودات الشيعية .
أخوان نحو الهدف

قد يعجبك ايضا المزيد عن المؤلف

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.